غيتار بيكاسو داخل خزانة أحذية

لمسة لونية حانية

روما - عثر عناصر الشرطة الثلاثاء على آلة غيتار صغيرة الحجم مصنوعة من الخشب كان بيكاسو لونها لأجل ابنته بالوما مخبأة في خزانة للأحذية داخل منزل تاجر في منطقة بوميزيا القريبة من روما، على ما افادت الصحف الايطالية.
وقد قدم الفنان الاسباني هذه الآلة الخشبية ذات الالوان الاصفر والرمادي والاسود قبل سنوات عديدة الى صديقه الفنان الايطالي غيسيبي فيتوريو باريتزي.
بعد مرور سنوات على ذلك تمكن صديق لباريتزي تاجر وهاو للفن في الخمسين من عمره من اقناع الفنان الايطالي حين كان في الثانية والتسعين بإعطائه اياها. وقد قال له "اعطني الغيتار لأعرضها داخل واجهة زجاجية بشكل لائق".
ومنذ تلك الواقعة، فقد اثر هذه القطعة الفنية الثمينة.
واثر موت غيسيبي فيتوريو باريتزي في كانون الثاني/يناير تقدمت ارملته واندا بطلب الى مركز الشرطة لمحاولة استعادة الغيتار.. وقد تمكن المحققون اخيرا من وضع يدهم على القطعة المرغوب بها داخل منزل التاجر الفخم.
اما وجهة "بيكينا غيتارا" الاخيرة فستكون الى متحف الفن المعاصر في مدينة ماكانيو حيث تعرض امام الجمهور، وذلك تحقيقا لرغبة مالكها الشرعي الاخير الفنان الايطالي المتحدر من هذه المدينة الصغيرة الواقعة على ضفاف لاغو ماجوره "كبرى بحيرات شمال ايطاليا قرب الحدود السويسرية".