دوري ابطال اوروبا: قمة جوزيبي مياتزا تنتهي بالتعادل

نيقوسيا - انتهت مباراة القمة بين انتر ميلان الايطالي وضيفه برشلونة الاسباني حامل اللقب بالتعادل السلبي على ملعب "جوزيبي مياتزا" في ميلانو الاربعاء في الجولة الاولى من منافسات المجموعة السادسة ضمن الدور الاول لمسابقة دوري ابطال اوروبا لكرة القدم، التي شهدت فوزا بشق النفس لليفربول الانكليزي ومثيرا لمواطنه ارسنال بعدما كان متخلفا صفر-2.

في المباراة الاولى، استهل برشلونة صاحب الثلاثية التاريخية الموسم الماضي (الدوري والكأس المحليان ومسابقة دوري ابطال اوروبا) حملة الدفاع عن لقبه بتعادل ثمين مع مضيفه انتر ميلان على غرار مواجهتهما السابقة والوحيدة في المسابقة على الملعب ذاته موسم 2002-2003.

والتقى برشلونة وانتر ميلان مرة واحدة في موسم 2002-2003، ففاز برشلونة ذهابا 3-صفر، وتعادلا سلبا ايابا.

وكان برشلونة الطرف الافضل في المباراة وكان بامكانه الخروج فائزا بالنظر الى الفرص الحقيقية للتسجيل التي تناوب مهاجموه في اهدارها بالاضافة الى تألق حارس مرمى اصحاب الارض الدولي البرازيلي جوليو سيزار في الذود عن عرينه والحفاظ على نظافة شباكه.

وفشل مهاجما الفريقين السابقين السويدي زلاتان ابراهيموفيتش (برشلونة) والكاميروني صامويل ايتو (انتر ميلان) اللذين انتقلا في الاتجاه المعاكس في صفقة كلفت النادي الكاتالوني 46 مليون يورو في هز الشباك علما بان السويدي كان الاقرب الى التسجيل منه الى ايتو الذي اكتفى بتموين الارجنتيني دييغو ميليتو بالكرات الحاسمة.

وفرض برشلونة سيطرته في الربعين الاول والاخير من الشوط الاول وكان بامكانه افتتاح التسجيل في اكثر من منافسبة بفضل التحركات النشيطة لمهاجميه الارجنتيني ليونيل ميسي وابراهيموفيتش، فيما استعاد انتر ميلان توازنه بعد 15 دقيقة وحاول هز شباك فيكتور فالديز عبر المهاجمين الارجنتيني دييغو ميليتو والكاميروني صامويل ايتو دون جدوى.

وبكر برشلونة بالتهديد من مجهود فردي لميسي انهاه بتسديدة قوية بيسراه تصدى لها الحارس جوليو سيزار قبل ان يشتتها الدفاع (2).

وأهدر ابراهيموفيتش فرصة ذهبية لافتتاح التسجيل عندما تلقى كرة بينية هيأها لنفسه وسددها على الطائر بيمنها فوق مرمى البرازيلي جوليو سيزار (7)، ورأسية لميسي اثر عرضية البرازيلي دانيال الفيش تصدى لها سيزار ببراعة (9).

وكانت اول فرصة لانتر ميلان تسديدة قوية للبرازيلي مايكون دوغلاس من خارج المنطقة فوق المرمى (12).

وكاد ميليتيو يفتتح التسجيل اثر تلقيه كرة بينية فتوغل داخل المنطقة وتلاعب بالمدافع جيرار بيكيه قبل ان يسددها قوية بيمناه بيد ان فالديز تصدى لها ببراعة (29)، وسدد الهولندي ويسلي سنايدر كرة قوية بعيدا عن الخشبات الثلاث (33)، ورد الفرنسي تييري هنري بتسديدة قوية بيسراه فوق المرمى (37).

وأهدر كيتا فرصة ذهبية لافتتاح التسجيل عندما تلقى كرة على طبق من ذهب من ميسي فسددها بجوار القائم الايمن للمرمى الخالي (41).

وانقذ سيزار مرماه من هدف محقق عندما ابعد تسديدة قوية لميسي من خارج المنطقة الى ركنية (45).

وكان انتر ميلان الاقرب الى افتتاح التسجيل مطلع الشوط الثاني عندما سدد سنايدر كرة قوية مرت بجوار القائم الايسر للحارس فالديز (46).

ورد برشلونة بتمريرة رائعة من تشافي هرنانديز الى ابراهيموفيتش الذي كسر مصيدة التسلل ولعبها ساقطة فوق المرمى (47).

وكاد الصربي ديان ستانكوفيتش يفعلها مباشرة بعد دخوله مكان الغاني سولي علي مونتاري من تسديدة قوية من حافة المنطقة فوق العارضة بسنتمترات قليلة (66).

وتحولت السيطرة بعد ذلك الى برشلونة الذي فعل ما شاء بخطي الوسط والدفاع الايطاليين دون ان ينجح في هز الشباك.

وفي المجموعة ذاتها، حول دينامو كييف تخلفه امام جاره وضيفه روبن كازان الروسي بهدف للارجنتيني اليخاندرو داميان دومينغيز في الدقيقة 25 من تسديدة قوية من خارج المنطقة، الى فوز بثلاثة اهداف للنيجيري اتاندا يوسف (71) والبرازيلي غيرسون ماغراو (79) واوليغ غوسيف (85).

وفي المجموعة الخامسة، عانى ليفربول الانكليزي الامرين على ملعبه انفيلد رود للتغلب على ضيفه ديبريشن المجري 1-صفر.

وانتظر ليفربول الدقيقة 45 لتسجيل هدف الفوز عندما تلاعب الاسباني فرناندو توريس بالدفاع المجري وسدد كرة قوية ارتدت من الحارس لتجد الهولندي ديرك كاوت فتابعها داخل المرمى.

وفي المجموعة ذاتها، استغل ليون الفرنسي النقص العددي في صفوف ضيفه فيورنتينا بعد طرد المهاجم البرتو جيلاردينو (45)، واقتنص هدف الفوز عبر البوسني ميراليم بيانيتش 76.

وفي الثامنة، قلب ارسنال تخلفه امام ستاندار لياج صفر-2 الى فوز مثير 3-2 بفضل مهاجمه الدولي الكرواتي ادواردو صاحب هدف الانتصار في الدقيقة 81.

ولم تكن مشاركة ادواردو متوقعة الى حدود امس الثلاثاء بسبب ايقافه من قبل الاتحاد الاوروبي بسبب تحايله على حكم المباراة التي فاز فيها فريقه على سلتيك الاسكتلندي في الدور التمهيدي الثالث، بيد ان الفريق اللندني كسب الاستئناف الذي تقدم به فرفعت العقوبة عن المهاجم البرازيلي الاصل ونجح في تسجيل هدف الفوز.

وضرب ستاندار لياج بقوة في الدقائق الخمس الاولى وهز شباك ارسنال بهدفين للفرنسي الجنسية الكونغولي الاصل الياكيم مانغالا في الدقيقة الثانية من تسديدة قوية بيسراه، والصربي ميلان يوفانوفيتش في الدقيقة الخامسة من ركلة جزاء.

وانتظر ارسنال الدقيقة 45 لتقليص الفارق عبر مهاجمه الدولي الدنماركي العملاق نيكلاس بندتنر اثر تلقيه كرة من الفرنسي ابوديابي فتابعها بيمناه بين ساقي الحارس البلجيكي.

وأدرك المدافع البلجيكي توماس فيرمايلن القادم من اياكس امستردام الهولندي التعادل في الدقيقة 78 مستغلا دربكة امام المرمى، قبل ان يخطف الكرواتي ادواردو هدف الفوز في الدقيقة 81 عندما تابع الكرة من مسافة قريبة اثر ركلة ركنية.

وخاض ارسنال المباراة في غياب حارسي مرماه الاسباني مانويل المونيا والبولندي لوكاس فابيانسكي بسبب الاصابة، ولعب الحارس الاحتياطي الثالث الايطالي فيتو مانوني اساسيا. كما غاب نجومه الهولندي روبن فان بيرسي والروسي اندري ارشافين وثيووالكوت والبرازيلي دنيلسون بسبب الاصابة.

وفي المجموعة ذاتها، حقق اولمبياكوس اليوناني فوزا بشق النفس على الكمار الهولندي بهدف وحيد سجله فاسيليس توروسيديس في الدقيقة 79.

وفي السابعة، استغل اشبيلية الاسباني عاملي الارض والجمهور وتغلب على ضيفه اونيريا اورزيتشني الروماني 2-صفر.

ومنح البرازيلي لويس فابيانو التقدم لاشبيلية بتسديدة قوية من خارج المنطقة على يمين الحارس غيدريوس ارلوسكيس (45)، وعزز مواطنه ريناتو تقدم اصحاب الارض بهدف ثان في الدقيقة 70.

وفي المجموعة ذاتها، كان شتوتغارت الالماني في طريقه الى تحقيق الفوز على ضيفه رينجرز الاسكتلندي بهدف للروسي بافل بوغربنياك عندما تلقى كرة على طبق من ذهب من البرازيلي كاكاو من الجهة اليمنى فتابعها بيمناه داخل المرمى (18)، بيد ان الفريق الاسكتلندي نجح في ادراك التعادل بواسطة الدولي الجزائري مجيد بوقرة في الدقيقة 77.