البركيني ممنوع في شمال ايطاليا

'لسنا ملزمين ان نكون متسامحين'

روما - منع رئيس بلدية مدينة فالبو سيسا، شمال ايطاليا، العضو في رابطة الشمال المناهضة للهجرة، لباس السباحة الشرعي (بركيني) فارضا غرامة قدرها 500 يورو لكل من يخالف هذا الحظر على ما ذكرت وكالة الانباء الايطالية (انسا).
وحظر جانلوكا يانانو رئيس بلدية فارالو سيسيا القريبة في فيرتشيليي في منطقة بييمونتي لباس السباحة الشرعي "في المسابح وعلى طول الانهر" في منطقته على ما اوضح المصدر ذاته.
ونقلت انسا عنه قوله ان "رؤية امرأة ملثمة قد تخيف الاطفال الصغار فضلا عن المشاكل المتعلقة بالصحة والنظافة".
وقال رئيس البلدية "لسنا ملزمين ان نكون متسامحين في كل مرة. تصوروا امرأة غربية تسبح بمايوه بكيني في بلد مسلم. قد تكون العاقبة الاعدام بقطع الرأس، او السجن او الطرد. نحن نكتفي بمنع البركيني. اذا كان هذا القرار يزعج احدا فما عليه الا ان يستحم في المغطس".
ورابطة الشمال حزب اقليمي مناهض للمهاجرين بزعامة امبرتو بوسي وغالبا ما يدلي اعضاؤها بتصريحات او يقومون بمبادرات تطال المسلمين.
في كانون الاول/ديسمبر 2008 طرحت رابطة الشمال مذكرة في مجلس النواب تهدف الى منع بناء مساجد ومراكز ثقافية اسلامية في ايطالية قبل اقرار البرلمان لقانون يحكم عمليات البناء هذه.