نجل القذافي يقرب فرص الافراج عن المقرحي

التحرك الليبي الاخير؟

لندن - افادت صحيفة بريطانية الاثنين ان وزير الدولة البريطاني لشؤون الاعمال بيتر ماندلسون التقى نجل الزعيم الليبي معمر القذافي قبيل صدور معلومات عن احتمال الافراج عن منفذ اعتداء لوكربي لاسباب انسانية.

والتقى ماندلسون وسيف الاسلام القذافي وتحدثا عن منفذ الاعتداء الليبي المحكوم بالسجن المؤبد لتفجيره العام 1988 طائرة فوق بلدة لوكربي الاسكتلندية.

وذكرت صحيفة "فايننشال تايمز" ان اللقاء مع ماندلسون حصل فيما كان يمضي اجازته في جزيرة كورفو اليونانية، لافتة الى ان الوزير البريطاني ونجل الزعيم الليبي حلا ضيفين على احدى الفيلات.

وقال متحدث باسم ماندلسون للصحيفة "جرى حديث سريع تناول السجين"، مضيفا ان الوزير البريطاني لا علاقة له باي قرار قد تتخذه الحكومة الاسكتلندية حول مصير السجين.

وتابع المتحدث ان اللقاء "تم بالصدفة".

وصدر بحق عبد الباسط علي محمد المقرحي (57 عاما) في 2001 حكم بالسجن مدى الحياة مع تأكيد ضرورة بقائه قيد الاعتقال ما لا يقل عن 27 سنة، لادانته بتفجير طائرة تابعة لشركة بان أميركان في كانون الاول/ديسمبر 1988 فوق بلدة لوكربي الاسكتلندية.

وتحدثت تقارير اخيرا عن امكان الافراج عن المقرحي الاسبوع المقبل على ان يعود الى ليبيا لاصابته بسرطان في مراحله الاخيرة.