2010 عام النمو الاقتصادي القوي في الإمارات

السويدي يتوقع سعرا لا يتجاوز 63 دولار للبرميل في 2009

دبي - نقلت صحيفة الاتحاد عن محافظ البنك المركزي الاماراتي الاحد قوله ان اقتصاد الامارات سيشهد نموا قويا في عام 2010 بعد انكماشه في عام 2009 وذلك بفضل ارتفاع متوقع في أسعار النفط.

وقال المحافظ سلطان ناصر السويدي للصحيفة اليومية ان اقتصاد الامارات قوي وان ارتفاع أسعار النفط من جديد سيدعم النمو الاقتصادي المتوقع في العام المقبل.

وأضاف أن من شأن ضعف أسعار النفط أن يؤثر سلبا على النمو ويؤدي الى انكماش اقتصادي في عام 2009.

وتأثرت منطقة الخليج بدرجة كبيرة بانخفاض أسعار النفط مقتربة من 32 دولارا للبرميل في ديسمبر/كانون الاول الماضي بعد أن بلغت ذروتها قرب 150 دولارا للبرميل في منتصف عام 2008.

وقال السويدي انه يتوقع أن تنخفض أسعار النفط 30 في المئة هذا العام مقارنة بالعام الماضي وانه يقدر أن يتراوح السعر المتوسط خلال 2009 بين 60 و63 دولارا للبرميل.

وبلغ متوسط سعر النفط الخام نحو 54.67 دولار منذ بداية العام انخفاضا من 99.75 دولار في العام الماضي.

وقال السويدي ان من الطبيعي أن ينخفض الناتج المحلي الاجمالي للامارات في ضوء هذه العوامل.

وأكد مجددا أن الامارات ستواصل ربط عملتها الدرهم بالدولار الاميركي رغم تقلبات العملة.

وتابع ان الامارات لها استثمارات خارجية كبيرة وأن الدولار سيظل عملة لها أهميتها.