الموسوعة الحسينية تعيد قراءة التاريخ

لندن ـ من المركز الحسيني للدراسات
ألا هل من ناصر ينصرنا

شاركت دائرة المعارف الحسينية ممثلة بالباحث والإعلامي العراقي الدكتور نضير الخزرجي على مدى أسبوعين في عدد من الفعاليات الثقافية والإعلامية، في كل من بريطانيا والعراق والكويت.
وفي لندن أقامت مؤسسة الأبرار الإسلامية الخميس مهرجاناً واسعاً في ذكرى ولادة الإمام الحسين تحت عنوان "وعي الأمة من وعي قادتها"، تحدث فيها الدكتور الخزرجي عن جوانب عدة من النهضة الحسينية، مؤكداً على ضرورة قراءة الإمام الحسين قراءة واعية، مشيراً في جوانب من بحثه الى دائرة المعارف الحسينية لسماحة المحقق آية الله الدكتور محمد صادق الكرباسي التي راح مؤلفها يقرأ النهضة الحسينية قراءة بحثية واعية مزيلاً عنها غبار التاريخ.
وفي العراق حل الدكتور نضير الخزرجي ضيفاً على مهرجان ربيع الشهادة الثقافي العالمي الخامس الذي انعقد في كربلاء في الفترة بين 26 و30 تموز/يوليو مندوباً عن المركز الحسيني للدراسات التي تصدر عنه أجزاء دائرة المعارف الحسينية.
وعشية انعقاد المهرجان العالمي الذي تنظمه كل عام الأمانتان العامتان للعتبتين الحسينية والعباسية بهمة أمين عام العتبة الحسينية الشيخ عبد المهدي الكربلائي وأمين عام العتبة العباسية أحمد الصافي، أجرت مجلة "صدى الروضتين" الصادرة عن اللجنة الإعلامية في العتبة العباسية لقاءً صحافياً السبت.
وتطرق الحوار الى النهضة الحسينية عبر مجلدات الموسوعة الحسينية والدور الكبير الذي يقوم به المؤلف سماحة آية الله الشيخ الكرباسي في إبراز معالم النهضة الناصعة، وفي مساء اليوم نفسه أجرت قناة بلادي الفضائية حوارا تلفزيونيا أبان فيها الخزرجي عن الوجه الحي للنهضة الحسينية، كما أجرت القناة حواراً آخر عن شهر شعبان ومناسبة ذكرى ولادة الإمام الحجة المنتظر.
وفي اليوم الثاني من المهرجان، وفي إطار الفعاليات الثقافية والعلمية، أجرت مجلة "الروضة الحسينية" الصادرة عن اللجنة الإعلامية في العتبة الحسينية المقدسة، حواراً مفتوحاً مع الدكتور نضير الخزرجي أجراه معه الصحافيان الأستاذ حسين السلامي والأستاذ سامي جواد كاظم، تطرق فيها الخزرجي إلى تأثير النهضة الحسينية على حياة الشعوب، وموقع الموسوعة الحسينية من التراث الإسلامي والإنساني العالمي.
وفي اليوم نفسه أجرت قناة كربلاء الفضائية وضمن برنامج "حوارات" مقابلة مطولة مع الدكتور نضير الخزرجي حاوره فيها الإعلامي الأستاذ حيدر السلامي، تمحور على جوانب عدة من دائرة المعارف الحسينية ومؤلفها، معتبراً أن الموسوعة في ستمائة مجلد هي ترجمة واقعية لنداء الإمام الحسين في طف كربلاء عام 61هـ "ألا هل من ناصر ينصرنا".
وفي اليوم الثالث من فعاليات مهرجان ربيع الشهادة استقبلت قاعة خاتم الأنبياء في الحرم الحسيني الشريف ندوة بحثية علمية ألقى فيها الدكتور الخزرجي نصاً عن "دلالات التسامح الحسيني في النهضة الحسينية".
وأكد في خلاصة كلمته على قيمة التسامح في ديمومة الحياة الإجتماعية والسياسية بما فيه حياة الأمة وتمثلاتها في النهضة الحسينية.
وركز في خاتمة الكلمة على الدور الكبير الذي يمارسه البحاثة الكرباسي في إبراز مُثل الإسلام وقيمه.
وأكد "هنا أرى أن نعيد قراءة النهضة الحسينية من جديد، كما قرأها سماحة البحاثة آية الله الدكتور محمد صادق الكرباسي في موسوعته الفريدة 'دائرة المعارف الحسينية' في ستمائة مجلد من ستين باباً، صدر منها حتى يومنا هذا ستون مجلدا، ففيها ما يحتم على المتلقي قراءة الواقع الحسيني كما أراده الإمام الحسين لا كما نريد، فما نريد ينتابه الخطل، وما يريد لا يصيبه الزلل".
وفي إطار اليوم الثالث من المؤتمر أجرت قناة كربلاء الفضائية حواراً تلفزيونياً مع الباحث الخزرجي عن انطباعه حول المهرجان الحسيني، كما أجرت قناة الأنوار الثانية الفضائية حواراً تلفزيونياً عن معالم النهضة الحسينية ودور الموسوعة الحسينية في كشفها.
وفي الإطار نفسه أجرى الإعلامي العراقي فراس الكرباسي مدير عام المؤسسة الإعلامية العراقية "معاً" حواراً مطولاً مع الدكتور نضير الخزرجي تمركز في ثلاثة محاور الأول تحدث فيه عن الشأن السياسي وبخاصة فيما يتعلق بالعراق ودول الجوار، والمحور الثاني فيما يخص مهرجان ربيع الشهادة والنهضة الحسينية، والثالث اختص بدائرة المعارف الحسينية والاستشراقات الحسينية التي تقدح من يراع البحاثة الكرباسي.
وفي اليوم الرابع زار ضيوف المهرجان الذين قدموا من أكثر من عشرين دولة ومن جنسيات مختلفة، المدرسة الهندية الكبرى للعلوم الدينية في كربلاء المقدسة التي أعيد بناؤها حديثاً، حيث تحدث فضيلة السيد نور الدين الموسوي الى تاريخ التأسيس والهدم والبناء، كما تحدث عدد من الضيوف عن المؤسسات التي يمثلونها، وفيها قدم الدكتور الخزرجي نبذة مختصرة عن دائرة المعارف الحسينية وعن مؤلفها وعن المركز الحسيني للدراسات، مقترحا في الوقت نفسه إنشاء متحف لمدينة كربلاء يضم آثارها والمعالم القديمة لبيوتاتها وأزقتها وما تبقى من المهن والحرف اليدوية، حتى تبقى المدينة القديمة وبقاياها محفوظة في ذاكرة الأجيال.
وفي اليوم الخامس من المهرجان الكبير وتحت شعار "الثابت الحسيني في عالم متغير" عقد في قاعة خاتم الأنبياء مؤتمر الأكاديميين العلمي الثالث قدم فيه أكثر من عشرين أكاديمياً أبحاثاً قيمة في النهضة الحسينية، كانت للدكتور الخزرجي مداخلتان.
وفي اليومين السادس والسابع كانت لوفود العتبتين الحسينية والعباسية زيارة لمراقد الأئمة والأولياء في سامراء وبلد والكاظمية والنجف، التقوا فيها في مدينة النجف الأشرف بمراجع التقليد الشيخ إسحاق فياض والسيد محمد سعيد الحكيم والشيخ بشير النجفي، كما كانت للوفود زيارة لمكتب العلامة السيد سامي البدري اطلعوا فيها على جوانب من اكتشافاته العلمية.
وفي دولة الكويت، حلّ الدكتور نضير الخزرجي الأحد وبمعية الباحث الأردني الأستاذ مروان خليفات الذي كان حاضراً في مهرجان ربيع الشهادة ضيفاً على مؤسس قناة الأنوار الفضائية الوجيه الفاضل الأستاذ إسماعيل جنتي.
وكان للقناة حوار مفصل مع الباحث الخزرجي أجراه الإعلامي الأستاذ إبراهيم الحائري الثلاثاء تناول فيه جوانب عدة من تاريخ نشأة دائرة المعارف الحسينية والجهد المضني الذي يبذله البحاثة آية الله الدكتور محمد صادق الكرباسي في التأليف حيث يوصل ليله بنهاره.
وفي اليوم التالي استضافت قناتا الزهراء والمهدي الدكتور الخزرجي والباحث خليفات اطلعا على شرح مفصل لعمل القناتين قدمه المدير العام الدكتور محمد علي قزاز.
وأجرى يوسف الطباطبائي معد قناة الزهراء الأربعاء حواراً متلفزاً شرح فيه الدكتور نضير الخزرجي جوانب عدة من دائرة المعارف الحسينية.
واستضاف الإعلامي الكويتي عبد الكريم العنزي وعلى مأدبة عشاء، كلا من الباحث العراقي الدكتور نضير الخزرجي والباحث الأردني الأستاذ مروان خليفات، والأديب السوري الدكتور أنطون بارا والأكاديمي الكويتي الدكتور عبد الواحد خلفان، وتطرق الضيوف الى جملة من القضايا الثقافية والأدبية، ومنها الحديث عن دائرة المعارف الحسينية حيث أبدى الدكتور بارا إعجابه الشديد بالموسوعة الحسينية وتعجبه الأشد من قدرة المؤلف على التأليف جامعاً بين الكم والنوع.