غادة حبيب: العين تسمع عفواً أيتها الأذن!

الأمل في التأمل

لندن – تعلمت الفنانة التشكيلية غادة حبيب "لهمس" لايدركه غيرها! فالأصوات بالنسبة لها تمتلك ملامح اللون والضوء، وحدها لاتسمع الضجيج، ضجيج العالم وصخبه، فغادة فنانة تحول اللون عندها الى حاسة للسمع...! " العين تسمع عفواً أيتها الأذن!"
تركت الرسم وعادت اليه، فقدت الثقة بالعالم، إلا انها سرعات ما شعرت بالتفاؤل.. ثمة مساحة فارغة في حياتها الفنية، لاتطالب النقد بأن يحاسبها عليها.. وهاهي اليوم تعود الى ورشتها التشكيلية، بثقة محبتها للون، بدأت ترسم ثم ترسم وترسم... على أمل أن تجمع لوحاتها في معرض شخصي لها في العاصمة البريطانية لندن شتاء العام الحالي 2009، بعد آخر معرض شخصي لها في العاصمة العراقية بغداد خلال مهرجان المربد الشعري عام 1989.
نشاطات الفنانة العراقية غادة حبيب الجديدة، نوع من التحدي للظروف القاهرة والمؤلمة التي تعيشها على مستويين، الظرف الشخصي: حيث فقدت حاسة السمع منذ سنواتها المبكرة، وكذلك تغربها الطويل عن وطنها، والظرف العام: نتيجة معاناة وطنها وشعبها.
كرست لوحاتها للتعبير عن خلجات روحها ولخدمة قضايا وطنها في التحرر والتطور.
شاركت مؤخراً في المعرض التأسيسي المشترك الأول بعنوان "هوية" الذي أقامته جمعيةُ الفنانين التشكيليّين العراقيين في بريطانيا للمدة من 10 ولغاية 12 يوليو/ تموز 2009. في قاعة "Fiumano Fine Art" في لندن.
وتضمنت الاحتفالية افتتاح معرض للفنون التشكيلية كالرسم والنحت والغرافيك، والسيراميك، والتصميم، والأعمال التركيبية، الفوتوغراف والفيديو آرت لثمانية وعشرين فناناً عراقياً من داخل بريطانيا وخارجها، من فنلندا والسويد وبريطانيا والعراق.
وكانت حبيب قد ترأست للمرة الثانية، الدورة الفنية لتدريس الفن والرسم على الزجاج، في المركز الثقافي الاثيوبي The Ethiopian centre، والتي انظم اليها عدد من المنتسبات من مختلف الجنسيات في بريطانيا، مثل: العراق، سيراليون، سيرلانكا، بلجيكا واسبانيا. فيهن شاعرات وباحثات اجتماعيات ومصورات سينمائيات، حيث قامت المصورة Vesna Sauich من البوسنة بتصوير حلقات التدريس.
وكان من المقرر ان تستمر الدورة لمدة ثلاثة اسابيع للفترة من 26 حزيران/ يونيو الى 10 تموز/ يوليو، لكن وبناء على تحمس وطلب المنتسبات تقرر تمديد الدورة لإسبوعين آخرين، ولغاية 31 آب/ أغسطس.
وسيتم في نهاية الدورة حفل تكريم للفنانة غادة حبيب، بالاضافة الى إقامة معرض لأعمال المنتسبات في الدورة.
كما أشرفت الفنانة غادة حبيب على المعرض الفني للأطفال بمناسبة يوم الطفل العالمي الذي نظمته رابطة المرأة العراقية والمنتدى العراقي في قاعة Castlehaven Community Association ضمن احتفالات رابطة المرأة العراقية والمنتدى العراقي بيوم الطفل العالمي، تضامناً مع أطفال العراق، واشترك الاطفال بصحبة الاهالي والاصدقاء في إعتصام أقيم بميدان الطرف الأغر وسط العاصمة البريطانية لندن، قدموا بعده رسالة الى الجهات البريطانية المعنية للفت انتباهها الى معاناة ومشاكل الطفل العراقي الاقتصادية والاجتماعية والتعليمية والنفسية.