الجسمي ينحاز للأرض والإنسان وقيمهما الفاضلة

عمَّان ـ من مهنّد صلاحات
الأرض هي الملاذ

انتهى الفنان الإماراتي حسين الجسمي من تسجيل أغنية خاصة ستكون شارة المسلسل الخليجي المميز "للأسرار خيوط"، والذي سيعرض في شهر رمضان القادم على عدد من الفضائيات العربية.
وفي هذا الصدد قال الجسمي إن غناءه لإشارة مسلسل "للأسرار خيوط"، الذي أثار جدلاً كبيراً في الإعلام العربي بعد الانتهاء من تصويره، وقبل عرضه الأول والمقرر أن يكون في شهر رمضان القادم لحساسية الموضوع الذي يعالجه والذي اعتبره البعض أول معالجة سياسية لقضايا الخليج العربي، أتى لما يحمله هذا المسلسل من مضامين مرتبطة بالأرض والإنسان والتمسك بقيمهما الفاضلة "الأرض، هي الملاذ الذي تعرش فيه طيور الأمل والحرية".
ويرى الجسمي كذلك أن الدراما الخليجية تحتاج إلى أن تسلط الضوء على القضايا المحورية في حياة المنطقة، والتي تتعلق بالمبادئ والقيم الرفيعة، التي تحض على التمسك بالأرض والانتماء إلى الوطن.
واعتبر الجسمي أن مسلسلاً يحمل مثل هذه القيم التي تحض على الدفاع عن الأرض والتمسك بها، دفعه لأن يكون مشاركاً فيه، بأغنية الإشارة التي كتبها صاحب نص المسلسل الشاعر محمد سعيد الضنحاني.
ومن ناحيته أوضح الشاعر والكاتب محمد سعيد الضنحاني، أنه سعى بهذه التجربة المتميزة التي حاول فيها تجاوز العديد من الهفوات والشكليات والأخطاء التي تقع فيها الدراما الخليجية أثناء كتابته للعمل، للخروج بعمل نوعي على مستوى عربي، مؤكداً ثقته بانجاز المخرج الكبير إياد الخزوز الذي استطاع ترجمة النصوص لصور مدهشة ووضع العمل في سياق الأعمال العربية الكبيرة التي تركت أثراً واضحاً على الجمهور.
وأوضح في السياق ذاته كذلك أن كلمات الشارة التي كتبها للفنان الكبير حسين الجسمي جاءت من سياق العمل ذاته، متكئة في الوقت نفسه على حبكة العمل القوية، معتبراً أن يقوم الجسمي بغناء الشارة يساهم كذلك في ترسيخ العمل بذاكرة الجمهور من بدايات العمل، وإضافة قوية له.
والمسلسل الذي أخرجه المخرج الأردني المثير للجدل في غالبية أعماله إياد الخزوز، هو عمل اجتماعي درامي خليجي، يطرق واحدة من القضايا الخليجية الهامة، متناولاً إياها من صلب البيئة الخليجية بكل عناصرها الحقيقية، ومشكلات مجتمعاتها بصورتها الواقعية، التي تفيد المجتمع وتستفيد منه، بالإضافة لأن العمل الذي استطاع لأول مرة أن يستعرض أجواء ريفية بطبيعة خلابة لم يسبق أن استعرضتها من قبل الكاميرا درامياً، ليكون الخزوز مكتشفاً لطبيعة المناطق الإماراتية الجميلة والخلابة الساحرة بأجوائها الريفية.
وأكد الخزوز أن شارة المسلسل هي جزء لا يتجزأ من العمل الفني، وأن عملاً بمستوى للخيوط أسرار كان يحتاج لفنان كبير يؤدي أغنية الشارة بالتالي وقع الاختيار على الفنان حسين الجسمي كونه مشاركته في شارة العمل يعتبر إضافة له، لا تقل عن أي عنصر أساسي من عناصر العمل الإبداعية.