القذافي يدعو جزر الكاريبي الى الاتحاد الافريقي

جسر الكاريبي

سرت (ليبيا) - دعا الزعيم الليبي معمر القذافي في افتتاح القمة الافريقية الاربعاء في سرت (ليبيا) الى انضمام جزر الكاريبي للاتحاد الافريقي معتبرا ان هذه الدول اقرب الى افريقيا.
وقال العقيد القذافي "نامل في ان ترتبط جزر الكاريبي بالاتحاد الافريقي" مشيرا الى حضور سبعة من ممثلي دول الكاريبي، منها هايتي وجامايكا، القمة في سرت كمراقبين.
واضاف قائد الثورة الليبية الذي كان يرتدي عباءة افريقية صفراء مذهبة ويضع على كتفه وشاحا رسمت عليه خرائط القارة الافريقية "آمل ان تصبح هذه الدول قريبا اعضاء في الاتحاد الافريقي".
وقال "ان هذه الدول تشكل جسرا بين افريقيا واميركا".
وخلافا للتوقعات فان القذافي لم يلق كلمة افتتاح وانما اكتفى بتسجيل بعض الملاحظات من وقت لاخر.
كما عبر القذافي عن امله في ان تتمكن جزيرة لاريونيون الفرنسية في المحيط الهندي من الانضمام للاتحاد الافريقي.
وقدم تعازيه لرئيس الحكومة الايطالية سيلفيو بيرلوسكوني الذي اعتذر عن حضور القمة بسبب كارثة انفجار القطار الذي كان ينقل غازا مسيلا في فياريدجيو شمال غرب ايطاليا.
وكان بيرلوسكوني مدعوا الى القمة نظرا لانه سيستضيف قمة مجموعة الثماني المقبلة.
وفي المقابل لم يعلق القذافي على غياب اكثر المدعوين الى القمة اثارة للجدل الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد، الذي الغى حضوره دون تقديم الاسباب.
وقد طلب القذافي، الذي اعلن العام الماضي "ملك ملوك افريقيا"، من احد "الملوك" القادمين من غانا التوجه بخطاب للمجتمعين.
وقد حضر في القاعة ما يقارب الثلاثين من القادة التقليديين الافارقة، بعضهم بتيجانهم وصولجاناتهم المذهبة، الى جانب اعضاء وفود دول الاتحاد الافريقي الـ 53.