نقص النظارات يكبد العالم خسائر بالمليارات

الأمر يستحق حتى لو كلفت النظارة ألف دولار

جنيف ـ اعتبرت دراسة نشرتها منظمة الصحة العالمية ان الاهمال في تصحيح مشاكل النظر يتسبب بخسائر في الانتاجية على صعيد الاقتصاد العالمي تصل الى 121.4 مليار دولار.

وجاء في الدراسة المستقلة التي انجزها باحثون استراليون وجنوب افريقيون واميركيون ونشرت الاثنين ان 158 مليون شخص في العالم يعانون قصراً في النظر لم يتم تصحيحه او لم يتم تصحيحه كما يجب، وبينهم 8.7 مليون ضرير.

وقالت احدى واضعات الدراسة تاساني سميث، من كلية جون هوبكنز بلومبرغ للصحة العامة في الولايات المتحدة "لو حصل كل شخص يعاني من قصر في النظر على نظارات ملائمة، فسيؤدي هذا على ما نعتقد الى ربحية اقتصادية، حتى ان كلف كل من هذه النظارات الف دولار".

وبحسب الدراسة تقدر الخسارة الاجمالية في الانتاجية من جراء مشاكل في النظر او بسبب العمى بـ427.7 مليار دولار قبل تكييفها مع معايير مختلفة من بينها نسبة النشاط والسن.