شوارع القاهرة 'تفيض' شرطة قبيل زيارة اوباما

انتشار تحت الأرض وفوقها

القاهرة - وضعت مصر خطة أمنية واسعة النطاق استعدادا لزيارة الرئيس الأميركي باراك اوباما الى القاهرة الخميس وانتشرت الشرطة في كل الأماكن التي سيمر فيها، كما استدعت مئات الطلاب الأجانب لاستجوابهم والتحقق من سلامة أوراق إقامتهم.
وقال مسؤول امني "انها خطة كبيرة لم نشهد مثلها من قبل".
وسيقوم اوباما بزيارة تستغرق عدة ساعات الخميس الى القاهرة يلتقي خلالها الرئيس المصري حسني مبارك في قصر القبة في حي مصر الجديدة شرق) قبل ان ينتقل الى جامعة القاهرة (جنوب) لالقاء خطابه الموجه للعالم الاسلامي.
وذكرت الصحف المصرية انه سيزور كذلك اهرامات الجيزة ومسجد السلطان حسن في منطقة القلعة (وسط العاصمة).
واوضح المسؤول انه "تم بالفعل تامين كل الطرق والمناطق التي سيمر بها اوباما".
واضاف ان "فريقا امنيا اميركيا وصل الى مصر وقام بتأمين كل الطرق والشوارع التي سيسلكها موكب اوباما".
واكد انه سيكون هناك انتشار لقوات الامن "على الاسطح وفي بعض المنازل وفي كل مكان".
وتشارك في تنفيذها كل اجهزة وزارة الداخلية.
وقال المسؤول ان اجهزة الامن استدعت خلال الاسبوع الماضي قرابة 300 طالب اجنبي يدرسون في جامعة الازهر للتدقيق في اوراقهم والتاكد من سلامة تصريحات الاقامة الخاصة بهم.
وكانت وزارة الخارجية الروسية قالت الجمعة انه تم توقيف اكثر من 30 طالبا روسيا في القاهرة.
واكدت الخارجية الروسية ان "ممثلين للاجهزة الخاصة المصرية اقتحموا منزل طلاب يتلقون دروسهم في جامعة الازهر واقتادوا اكثر من ثلاثين شخصا الى جهة مجهولة".
واضاف المصدر نفسه ان "اي اتهام لم يوجه اليهم".
وتابع بيان الخارجية الروسية انه في اطار مراقبة الاجانب في مصر "تم ايضا اعتقال (مواطنين) من طاجيكستان واوزبكستان وفرنسا وبريطانيا والدنمارك".