كيف تصبح محللاً سياسياً في ثلاثة أيام؟

بقلم: مهند حبيب السماوي

للتحليل السياسي، من حيث هو فن أو علم، موضوعات مختلفة ومهارات متنوعة ومناهج متعددة تندرج ضمن مدارس أيديولوجية مختلفة يتطلب كل واحد منها معرفة علمية دقيقة بشروطها واسسها ومكوناتها الرئيسية التي تقوم عليها.
فالمحلل السياسي، وهو ما أرغب أن يكون التركيز عليه بعض الشيء، وليد جديد في الفضاء الإعلامي العراقي، فهو لم يكن متداولا أو موجوداً أصلا قبل 2003 التي شهدت سقوط النظام والتي تلاها ظهور قنوات فضائية عراقية بالجملة ساهمت في ظهور مصطلح المحلل السياسي وسوقته الى مسامع المشاهدين العراقيين.
ويبدو من المنطقي أن هناك جملة من الشروط الموضوعية التي ينبغي أن تتوفر لدى من يعتبر نفسه محللا سياسيا لعل أهمها أن تكون لديه معرفة كافية بالنظرية والفكر والنظم السياسية فضلاً عن مفهوم القانون والعلاقات الدولية. كما يجب ألا يغيب عن بال المحلل السياسي التاريخ الخاص بالبلد والمنطقة التي يتحدث عنها والظروف المحيطة بها، فضلاً عن معرفة لا بأس بها بقواعد اللغة التي تمكن صاحبها من صياغة عبارات صحيحة بدون أخطاء لغوية فادحة مع الأخذ بنظر الاعتبار امتلاك المحلل قدرة بارعة في تشريح الاخبار وتحليلها وأقناع ألآخر بعد ايصال الفكرة اليه باسلوب سهل وممتع.
هذه الشروط المنطقية والموضوعية لا تتوفر، لكل أسف، عند العديد ممن نرى وجوههم في القنوات الفضائية، حيث على الرغم من وجود بعض المحللين السياسيين المستقلين البارعين الا انه هؤلاء أقلية حيث ان الأعم الأغلب من المحللين السياسيين لا يمتلك مقومات المحلل السياسي المحترف بل يظهر في القناة الفضائية كمحلل نتيجة عدة اسباب لا تتعلق بامكانيته ومعلوماته وقدرته على التحليل والاستشراف... بل يظهر وجهه نتيجة وجود عوامل أخرى، تتمثل فيما يلي:
1. لديه علاقة بأحد الموظفين في القناة الفضائية، ويجب أن يكون هذا الموظف من المؤثرين في العلاقات العامة في القناة او في غيرها من الأقسام الأخرى.
2. يقوم بإظهار مآثر وايجابيات وعظمة الحزب او الكيان السياسي الذي يمول القناة ويمنح رواتب موظفيها.
3. يلعن ويشجب كل موقف يقفه اعداء الجهة السياسية التي تملك القناة وتديرها مالياً واداريا.
4. أن لا يشترط مبلغا معينا كأجر لقاء ظهوره في القناة الفضائية، بل يقبل صاغراً بأي مبلغ يُعطى له من أجل تمشية أموره المادية والتريث في صعوده شيئاً فشيئاً في عالم التحليل السياسي.
ولهذه الاسباب أقترح أن يصدر اصحاب هذه القنوات منشوراً يطلقون عليه "كيف تصبح محللاً سياسياً في ثلاثة أيام" ويضعون فيه الشروط الاربعة المذكورة أعلاه مع نماذج فريدة من هؤلاء المحللين. مهند حبيب السماوي alsemawee@aol.com