سراييفو تحتضن دورة البابطين 2010 عن شاعر القطرين

كتب ـ أحمد فضل شبلول
حوار الحضارات والتعايش مع الأديان

قرر مجلس أمناء مؤسسة جائزة عبد العزيز البابطين للإبداع الشعري إطلاق اسم شاعر القطرين اللبناني والمصري خليل مطران على دورتها الـ 12 المقررة في العام المقبل (2010) في سراييفو في البوسنة والهرسك.
وقال رئيس المجلس ومؤسس الجائزة الشاعر عبدالعزيز البابطين إن الدورة ستقام بناء على دعوة رئيس البوسنة والهرسك حارث سيلاجيتش.
وأضاف البابطين أن الدورة تتكون من شقين الأول تسليط الضوء على الشعر و"شاعر الأمة العربية" مطران، والشق الثاني سيركز على "حوار الحضارات والتعايش مع الأديان والوسطية".
وأوضح أن المؤسسة ستدعو مفكرين وأدباء ومثقفين وسياسيين وصحافيين من كل أنحاء العالم "جرياً على عادتنا في الدورات السابقة".
يذكر أن مؤسسة البابطين للإبداع الشعري أنشئت عام 1989 وأقامت 11 دورة وثلاثة ملتقيات أدبية وأصدرت عددا من المطبوعات الأدبية والثقافية.
وأعلنت المؤسسة أخيرا عن جائزة عالمية جديدة تطلقها للمرة الأولى من خلال مركز البابطين لحوار الحضارات بعنوان "جائزة عبدالعزيز البابطين العالمية للدراسات التاريخية والثقافية في الأندلس" وفازت بها الباحثة الإسبانية آنا ارسيوغا وتم توزيع جوائزها الاثنين الماضي في جامعة قرطبة بإسبانيا.