ماراتون تيري فوكس: أبوظبي تركض دعما للعمل الخيري

عدد المشاركين يتضاعف من سنة لأخرى

أبوظبي - اجتمع آلاف المشاركين للعام الرابع عشر على التوالي على كورنيش أبوظبي الخميس لإطلاق فعاليات الماراتون السنوي "تيري فوكس" ولنشر الوعي عن مرض السرطان الذي يسبب بمقتل آلاف الأشخاص سنوياً في الإمارات.
وقام بافتتاح الماراتون الذي يهدف إلى جمع المال لدعم أبحاث السرطان في الإمارات العربية المتحدة، الشيخ محمد بن سلطان آل نهيان وسارة هرديكي، السفيرة الكندية في الإمارات وفريد دبغي، مسؤول التنظيم ومنظمي الماراتون.
وقد انطلق الماراتون الذي شارك فيه أكثر من 15 ألف شخص من قرب فندق الشيراتون على كورنيش أبوظبي لغاية الشارع رقم 30 في الخليج العربي.
وتضمنت الفعالية عددا من النشاطات منها عرض موسيقي من أحد الفرق الكندية بالإضافة إلى عرض من قبل فريق الصقور للتزلج في أبوظبي ونشاطات رياضية للتهيئة للماراتون.
وأفاد فريد الدبغي، المسؤول عن اللجنة المنظمة للماراتون، أن الماراتون استطاع جمع عدد كبير من الناس وأن عدد المشاركين في تزايد مستمر مما يعكس مدى اهتمام الناس بقضية دعم المكافحة ضد مرض السرطان.
وتوجه الدبغي بالشكر للشيخ سلطان بن حمدان لحرصه على دعم هذه الفعالية كل عام كما وتوجه بالتقدير للشيخ سيف بن زايد آل نهيان، وزير الداخلية وقيادة شرطة أبوظبي ودائرة بلدية أبوظبي لتقديم الدعم المناسب لإنجاح هذه الفعالية.
ويعود ريع التبرعات المجموعة من الماراتون لدعم الأبحاث العلمية الخاصة بمرض السرطان في كلية الطب بجامعة الإمارات في العين.
واستطاعت اللجنة المنظمة لماراتون الـ"تيري فوكس" جمع عدد كبير من الأموال لتمويل مشاريع أبحاث بقيمة 3 ملايين درهم في الإمارات حيث تم الانتهاء من 7 أبحاث و4 سيتم الانتهاء منهم في السنتين المقبلتين.
جدير بالذكر أن العام الماضي احتلت أبوظبي المرتبة الثانية في جميع التبرعات مقارنة باللجان المنظمة لـ"تيري فوكس" في العالم واحتلت الإمارات المرتبة الأولى بين 29 دولة مشاركة في دعم هذه القضية.
ويتم استقبال التبرعات من قبل اللجنة بواسطة الشيكات على العنوان التالي: مجموعة سلطان على البريد 3486 أبوظبي.