بن علي يطالب بالتصدي لتحديات العمل المغاربي

بن علي يريد تفعيل 'الإطار الأمثل للتعاون المغاربي'

تونس - طالب الرئيس التونسي زين العابدين بن علي الاثنين قادة اتحاد المغرب العربي الذي يضم 5 بلدان بمضاعفة الجهود من اجل تجاوز الصعوبات لتفعيل العمل المغاربي المشترك ضمن الاتحاد المتعطل بسبب خلافات بين بعض اعضائه.

وقال بن علي في رسائل وجهها الى القادة المغاربة في الذكرى 20 لقيام الاتحاد "ان الايمان بالمشروع المغاربي والتمسك بالاتحاد كخيار استراتيجي لا محيد عنه يمليان على قادة المنطقة مضاعفة الجهود من أجل تجاوز الصعوبات ورفع التحديات".

ولم يعقد اتحاد المغرب العربي الذي أنشئ عام 1989 ويضم نحو 80 مليون نسمة منتمية الى خمسة بلدان هي المغرب وتونس والجزائر وليبيا وموريتانيا سوى قمة واحدة عام 1994 بالعاصمة التونسية.

ولا يزال العمل المغاربي معطلا بسبب خلافات سياسية بين عدد من اعضائه ابرزها الخلاف السياسي بين الجزائر والمغرب الذي يرجع أساسا الى النزاع بين المغرب وجبهة بوليساريو حول مسألة الصحراء الغربية.

واضاف الرئيس التونسي انه حريص على مواصلة العمل المشترك من أجل دعم بناء الصرح المغاربي والمزيد من تفعيل مؤسساته وهياكله بما يؤسس لمرحلة جديدة لتجسيد هذا المشروع الحضاري الذي يمثل واطارا أمثلا للتعاون.

وظل التبادل التجاري مثلا ضعيفا بين بلدان الاتحاد اذ لم تتجاوز نسبته 4 بالمئة من جملة التبادل التجاري مع الخارج المقدر بنحو 137 مليار دولار.