للمفرطين في الكحول والأدوية: عليكم بالاسبيرين

من حراسة القلب الى حماية الكبد

واشنطن - يبدو ان الاسبيرين لا يفيد القلب فقط بل يحمي تناوله بصورة منتظمة من امراض الكبد التي تصيب ملايين الاشخاص والناتجة عن الافراط في شرب الكحول او تناول جرعات زائدة من الادوية وكذلك الامراض المرتبطة بالسمنة، كما اكدت دراسة نشرت الاثنين في الولايات المتحدة.

واوضح الدكتور وجاهت مهال من قسم علم المناعة في كلية الطب بجامعة يال (كونيتيكت، شمال شرق) "ان عددا كبيرا من المواد مثل الادوية والكحول يمكن ان تضر الكبد احيانا بشكل خطير جدا وقد اكتشفنا طريقتين لتجميد آلية مهمة مسؤولة عن هذه الاضرار".

وتابع مهال المشرف على هذه الدراسة التي نشرت في "جورنال اوف كلينيكال انفيستيغايشن" في عددها الصادر في 26 يناير/كانون الثاني ان "استراتيجيتنا تكمن في تناول الاسبيرين بصورة يومية لحماية الكبد واذا كانت الاضرار حصلت، اللجوء الى مواد تنشط ردات الفعل المناعية".

واجريت هذه الابحاث على فئران.

واضاف الطبيب ان هذا الاكتشاف قد يسمح باستخدام علاجات تجريبية واعدة لامراض مختلفة كان يفترض التخلي عنها بسبب سميتها للكبد، وذلك بالترافق مع الاسبيرين.

ولفت الى ان هذا التقدم "يوفر امكانية التخفيف من معاناة المرضى المصابين بامراض الكبد مع مقاربة جديدة وبسيطة للغاية".

اما فوائد الاسبيرين للوقاية من امراض قلبية وبعض السرطانات فهي معروفة طبيا.