عباس يتوجه الى الرياض للقاء العاهل السعودي

عودة الى الحوار

الرياض - يتوجه الرئيس الفلسطيني محمود عباس السبت الى السعودية لاجراء محادثات مع العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز، حسبما افادت وكالة الانباء السعودية.
وسيبحث عباس الذي يسعى الى استئناف الحوار بين حركة فتح وحركة المقاومة الاسلامية (حماس) التي تسيطر على قطاع غزة، العلاقات الثنائية "بالاضافة للقضايا الاقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك".
ودعا عباس في وقت سابق حماس الى العودة الى المحادثات التي توقفت في نوفمبر/تشرين الثاني.
كما دعا عباس خلال زيارة لمدينة الخليل جنوب الضفة الغربية الخميس الى "استمرار الحوار" واكد "نحن لا نريد الاقتتال (...) الحرب الاهلية حرب مدمرة لا تأتي بنتائج".
واضاف في اشارة الى حماس "نحن لا نريد اقصاءهم، فهم جزء من الشعب الفلسطيني ايا كانت افكارهم وآراؤهم مختلفة عنا او متفقة معنا".
وتابع "نريدهم ان يعودوا الى الطريق الصواب، الطريق الصحيح، لا يجوز باي حال من الاحوال ان يبقى هذا الوطن ممزقا، من هنا دعونا وندعو وسندعو من اجل الحوار الوطني".
وقال عباس مؤخرا انه اذا لم تعد حماس الى محادثات المصالحة بنهاية العام، فانه سيدعو الى انتخابات برلمانية ورئاسية مبكرة.
وحذرت حماس من انها لن تعترف بعباس اذا ما بقي في السلطة عقب انتهاء ولايته الرئاسية في الثامن من يناير/كانون الثاني ولن تسمح باجراء انتخابات برلمانية جديدة قبل موعدها المقرر في يناير/كانون الثاني 2010.