رئيس جنوب أفريقيا ينهي زيارة الى طرابلس في بضع ساعات

مصطفى الخروبي في استقبال موتلانتي

طرابلس – انهى الرئيس الجنوب أفريقي غاليما موتلانتي زيارة الى طرابلس الخميس كان من المتوقع ان تستغرق ثلاثة أيام ليعود في مساء اليوم نفسه.
ولم يقدم الجانبان أية إشارات الى الأسباب التي دفعت الى تقصير مدة الزيارة لتدوم بضع ساعات بدلا من ثلاثة أيام.
وذكرت وكالة الانباء الليبية ان الرئيس موتلانتي بحث خلال محادثاته مع الزعيم الليبي العقيد معمر القذافي قضايا تناولت "مشاريع الوحدة الافريقية".
واضافت الوكالة ان اللقاء تمحور حول مسيرة الاتحاد الافريقي و"اعلان الحكومة الفدرالية الافريقية" في القمة المقبلة للاتحاد الافريقي المقررة في يناير/كانون الثاني 2009 في اديس ابابا.
وذكرت الوكالة ان الزعيمين بحثا ايضا "الوضع الامني في القارة الافريقية وسبل احتواء التوترات في بعض المناطق".
ووصل موتلانتي ظهر الخميس الى طرابلس، وكان الجنرال مصطفى الخروبي في استقباله وذلك في اول زيارة يقوم بها الى ليبيا منذ توليه الرئاسة في جنوب افريقيا خلفا لثابو مبيكي، وغادر العاصمة الليبية في المساء.
وكانت وزارة الخارجية الجنوب افريقية اعلنت في وقت سابق عن زيارة تستمر ثلاثة ايام كان موتلانتي ينوي خلالها تعزيز العلاقات مع ليبيا وخصوصا في القطاع التجاري ومناقشة مسائل سياسية واجتماعية اقتصادية وامنية تتعلق بالقارة الافريقية، كما جاء في بيان.
وكان الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو مبيكي معارضا لمشروع انشاء الولايات المتحدة الافريقية الذي طرحه الزعيم الليبي.