اتفاق على انسحاب القوات الإثيوبية من الصومال قبل بداية 2009

انسحاب القوات الإثيوبية يضع الأطراف الصومالية امام الامر الواقع

نيروبي - نص اتفاق وقعته الحكومة الصومالية والمعارضة الاحد في جيبوتي على وجوب ان تنسحب القوات الاثيوبية من الصومال قبل بداية العام 2009، بعدما كانت انتشرت في هذا البلد منذ نهاية 2006.
واورد نص الاتفاق "اعتبارا من 21 تشرين الثاني/نوفمبر، ستنسحب القوات الاثيوبية من اقسام من مدينة بلدوين (وسط) ومن (العاصمة) مقديشو (...) وستنتهي المرحلة الثانية من انسحاب القوات الاثيوبية قبل 120 يوما".
ولم توضح سوزان برايس المتحدثة باسم الممثل الخاص للامم المتحدة في الصومال احمد ولد عبدالله موعد بدء فترة ال120 يوما المذكورة.
وتدخل الجيش الاثيوبي رسميا في الصومال مع نهاية 2006، وتولى الاطاحة بالاسلاميين الذين كانوا يسيطرون على قسم من الصومال ويشكلون تهديدا لنظام اديس ابابا.
وحدد الاتفاق الموقع الاحد الخامس من تشرين الثاني/نوفمبر موعدا لدخول وقف اطلاق النار بين الحكومة الصومالية والمعارضة حيز التطبيق.
ولم يتم احترام وقف النار هذا بعدما اتفق عليه اطراف النزاع في التاسع من حزيران/يونيو الفائت.