أول قناة دينية مغاربية: لا لفتاوى 'على المقاس'

تونس
صوت اسلامي معتدل

قال منشئ أول تلفزيون ديني في تونس والمغرب العربي انه يسعى لان ينأى بالتونسيين عن الفتاوى المثيرة التي تعرض في فضائيات عربية وأن يقدم صورة الاسلام الحقيقية المعتدلة والسمحة بعيدا عن الانغلاق وعن الانسلاخ عن احكام الشريعة.

وقال رجل الاعمال التونسي العربي نصرة في مقابلة أجريت الاربعاء "قناة حنبعل الفردوس ستدافع عن الصورة الحقيقية للاسلام الذي هو دين اعتدال دون تكفير او احلال وفقا للمصالح والاهواء".

وبدأت قناة "حنبعل الفردوس" التابعة لباقة قنوات "حنبعل" بث برامجها أول أيام شهر رمضان بتراتيل للقران الكريم وأحاديث نبوية وابتهالات وبث مباشر للصلوات من مكة المكرمة.

وجاء انشاء هذه القناة الدينية في وقت يتزايد فيه اقبال فئات واسعة من التونسيين على فضائيات دينية عربية تعرض فتاوى مثيرة للجدل.

وفي أحدث موجة جدل أثارتها فتاوى أعلن المجلس العلمي بالمغرب والذي يرأسه الملك محمد السادس معارضته لفتوى اصدرها رجل دين متشدد أباح فيها تزويج الفتيات في سن التاسعة وأثارت احتجاجا واسعا في عدة بلدان عربية.

وقال نصرة انه قد يستعين ببعض المشايخ ورجال الدين الجادين من الازهر ومن السعودية والذين لا ينكر احد مقدرتهم ونزاهتهم.

وأضاف ان قناته ستكون جادة وبعيدة كل البعد عن الاتجار بالفتاوى مثلما يحدث في بعض الفضائيات العربية معتبرا انه "من المؤسف ان نشاهد فتاوى في قنوات تطلق على مقاس زيد او عمرو".

ومضى مفسرا "هل من المعقول ان يقول علماء دين ان التراهن في مسابقات الخيل حلال ارضاء لمالكي القنوات التي يشتغلون بها".

ووصف ابو بكر الاخزوري وزير الشؤون الدينية التونسي في وقت سابق ما يعرض في بعض الفضائيات الدينية "بالسفاسف والفتاوى المحملة بالتخلف والرداءة".

وقال نصرة الذي كون ثروته من تجارته الرابحة داخل البلاد وخارجها ان قناة "حنبعل الفردوس" ستبث في وقت لاحق برامج دينية حوارية جادة ودروسا دينية وتفاسير للقران الكريم وأدعية وابتهالات.

ويسير نصرة بثبات لتكوين امبراطورية اعلامية ضخمة في البلاد لاعتزامه انشاء قناة للاطفال وقناة للرياضة خلال الفترة المقبلة لتنضما الى باقة قنوات حنبعل التونسية وحنبعل الشرق وحنبعل الفردوس.

وعبر منشئ القناة عن تفاؤله الكبير بنجاحها مشيرا لجدية محتوى البرامج المقدمة ونوعية الصور والتقارير الموجهة للناس في تونس وباقي العالم العربي.

وقال "مثلما نجحت حنبعل التونسية في شد المشاهدين واستقطابهم فانني واثق تماما من نجاح حنبعل الفردوس".

وتحظى قناة حنبعل التونسية وهي أول فضائية خاصة في تونس أطلقت منذ أربعة أعوام بمتابعة واسعة في تونس وليبيا والجزائر والمغرب وتتفوق على التلفزيون الحكومي من حيث جرأة البرامج.

وشدد نصرة على أن اطلاق اول فضائية دينية جاء نتيجة قناعة شخصية كي يساهم في ابراز الصورة الحقيقية للدين الاسلامي الذي يتعرض لهجمات اما بسبب حملات التطرف والتكفير او بسبب حملات اخرى لتمييعه وافراغه من مضمونه.

وأضاف ان الرئيس التونسي زين العابدين بن علي رحب بقرار اطلاق فضائية دينية لتصبح ثاني وسيلة اعلام دينية في البلاد بعد اذاعة "الزيتونة للقران الكريم" المملوكة لمحمد صخر الماطري والتي أطلقت العام الماضي.

وأكد الرئيس التونسي في وقت سابق على ضرورة الاحاطة بالشبان وتوعيتهم لدرء خطر التطرف عنهم في وقت يتزايد فيه نشاط الجماعات الاسلامية في شمال افريقيا.