المسلمون الصرب يسحبون كتابا 'مهينا' لعائشة

الكتاب سيسحب من كافة مكتبات البلاد

بلغراد - افادت الصحف الصربية الاثنين انه تم سحب رواية "جوهرة المدينة المنورة" للكاتبة والصحافية الاميركية شيري جونز الذي يروي حياة عائشة زوجة النبي، من السوق اثر احتجاج اوساط صربية مسلمة.
وكانت شركة النشر الاميركية "راندوم هاوس" عدلت عن فكرة توزيع الكتاب في الولايات المتحدة في مطلع اب/اغسطس لانه اثار احتجاجات.
ولكن شركة "بيوبوك" الموزعة للكتاب في صربيا، كانت قد ارسلت الف نسخة من الرواية الى المكتبات. وطلبت الشركة استعادة النسخ تحت ضغط رجال دين واعيان مسلمين.
وافادت اذاعة وتلفزيون بي92 ان المفتي الصربي معمر ذكرليتش اعتبر ان الكتاب يحاول "نزع القدسية عن امر لا يجوز المساس به".
واضاف "يبدو بوضوح ان بعضهم يريد الالتحاق بصفوف الذين نشروا الرسوم الكاريتكاتورية في الدنمارك واكيد انها اهانة لكافة المسلمين في العالم وخاصة لنا نحن هنا في صربيا".
وقدم مدير نشر بيوبوك الكسندر ياسيتش اعتذاراته للمسلمين مشددا على انه "لم يكن ينوي اهانة احد"، معربا عن الامل في ان "تقتصر القضية على ذلك" واكد ان الكتاب سيسحب من كافة مكتبات البلاد.
وقبل المفتي ذكرليتش الاثنين اعتذاراته ودعا الى الهدوء كما افادت وكالتا الانباء الصربيتان تانيوغ وبيتا. وقال "نامل ان تستخلص العبر من هذه القضية كي لا يتكرر مثل هذا الامر".
وافادت الصحف الصربية ان دار النشر الاميركية راندوم هاوس ابلغت الناشرين بانها تلقت معلومات بان الكتاب قد يشكل "اهانة لبعض المسلمين، كما يمكن ان يحض على العنف".
وكان نشر صحيفة ييلاندس بوستن الدنماركية المحافظة في ايلول/سبتمبر 2005 رسوما كاريكاتورية مهينة للنبي محمد اثار في كانون الثاني/يناير 2006 موجة استنكار عارمة غير مسبوقة ضد الدنمارك في الدول الاسلامية.
ويقيم معظم المسلمين الصرب في جنوب البلاد في منطقة سنجق.