القوات الكردية ترفض طلب وزارة الدفاع العراقية مغادرة مدن شمال ديالى

البشمركة في عرض عسكري

السليمانية - رفضت القوات الكردية (البشمركة) الاربعاء طلب وزارة الدفاع العراقية انسحابها من عدد من المناطق المتنازع عليها في شمال محافظة ديالى.
وقال العميد ناظم كركوكي آمر اللواء 34 للبشمركة "ابلغنا اللواء الركن علي غيدان قائد القوات البرية في العاشر من الشهر الجاري بسحب قواتنا من شمال ديالى (...) لكن حرس الاقليم مرتبط برئاسة الاقليم ولن ننسحب بدون قرار منها".
واضاف "لدينا لواء كامل من قوات البشمركة ينتشر في منطقة قرة تبة وجلولاء والسعدية (شمال ديالى) لكن حتى الان ليس لدينا امر بالانسحاب من رئاسة اقليم، لذا نحن باقون في مواقعنا".
وكانت وزارة الدفاع العراقية التي بدأت قبل نحو اسبوعين عملية "بشائر الخير" لملاحقة تنظيم القاعدة في ديالى، طلبت من اللواء 34 التابع للبشمركة الانسحاب من المحافظة والعودة الى كردستان العراق، لنشر اللواء الرابع التابع للفرقة الاولى من الجيش العراقي.
واوضح كركوكي ان "قوات البشمركة انتشرت في مناطق قرتبه وجلولاء والسعدية قبل عامين بطلب من القوات الاميركية والعراقية".
واضاف "حركنا هذه اللواء للمشاركة في عمليات حفظ الامن شمال بعقوبة وشاركنا مع الجيش العراقي والقوات الاميركية منذ ذلك الوقت في عمليات عديدة لحفظ الامن في هذه المناطق".
ومناطق شمال بعقوبة التي تقطنها غالبية من الاكراد الشيعة، من المواقع المتنازع عليها ويطالب الاكراد بضمها الى اقليم كردستان.