رانيا إسماعيل: عرَّافة فاتنة في وادي الغجر

اسماعيل: حضور عربي مميز للدراما الأردنية

عمَّان ـ أكدت الفنانة الأردنية رانيا إسماعيل، التي تؤدي دور العرافة "نظما" في المسلسل الاجتماعي "وادي الغجر" الجاري تصويره حالياً في مناطق مختلفة من الأردن، أن الفنان الأردني يمتلك كل المؤهلات التي تساعده على الارتقاء بمستوى الدراما الأردنية التي حققت حضوراً مميزاً على الشاشة العربية في السنوات الأخيرة.
وأشارت إسماعيل، التي قدمت مؤخراً شخصية "شهلة" في الدراما الاجتماعية "سلطانة" المأخوذة عن رواية الأديب الراحل غالب هلسا، إلى وجود مناخ درامي يشجع الفنان على الإبداع وأن الفنان الأردني أصبح معروفاً للمشاهد العربي من خلال الأعمال الدرامية التي ينتجها "المركز العربي للإنتاج الإعلامي" والتي تحتل حيزاً واسعاً على العديد من الفضائيات العربية المرموقة.
وأكدت الفنانة إسماعيل، أن تميّز شخصية "نظما" التي تقدمها في مسلسل "وادي الغجر"، يعود إلى طبيعة العمل الذي يطرق موضوعاً جديداً في الدراما العربية هو البيئة الغجرية، معتبرة دورها في العمل الجديد إضافة مهمة إلى مشوارها الدرامي، الذي انطلق مع تقديمها مجموعة من الأدوار في أعمال مثل "الطريق إلى كابول" و"شو هل حكي" و"مدرسة الأستاذ بهجت" و"نقطة وسطر جديد" و"سلطانة".
وحول الصعوبات التي واجهتها في تقديم الشخصية الجديدة، أشارت إسماعيل إلى أن طبيعة دورها كعرافة تقتضي استخدام الغليون أثناء المشاهد التي تقدمها، وهو ما اضطرت للتأقلم معه بالرغم من أنها من غير المدخنين.
وأبدت إسماعيل اعتزازها بالدور الذي يلعبه "المركز العربي" في النهوض بسوية الدراما الأردنية، معتبرة مساهمته في هذا المجال أساسية في التعريف بالدراما والفن الأردنيين، مشيرة إلى أنها اعتذرت عن عددٍ من العروض للمشاركة في أعمال درامية مصرية وسورية، لقناعتها بأن فرص النجاح وتحقيق الذات متوفرة في الأردن، مشيرة إلى أن الأعمال الدرامية التي شاركت فيها استطاعت أن تحقق لها وللفنان الأردني بشكل عام الفرصة للعودة إلى الشاشة العربية بشكل مرضٍ في السنوات الأخيرة.
ويذكر أن الفنانة رانيا إسماعيل مرشحة هذا العام لتقديم عدد من الأدوار الرئيسية في عدد من المسلسلات التي ينتجها "المركز العربي"، إلى جانب تقديمها عدداً من العروض المسرحية.