بدو مصر 'ينتفضون' ضد سوء أحوال المعيشة

البدو يعتبرون انفسهم منسيون في مصر

الاسماعيلية (مصر) - قالت مصادر أمنية مصرية وشهود عيان ان مئات البدو يستقلون عشرات الشاحنات الصغيرة شاركوا في مسيرة ضخمة إحتجاجا على استمرار عمليات الاعتقال والاحتجاز لعدد من البدو وعدم التزام الشرطة بالافراج عن المعتقلين إضافة الى سوء أوضاعهم المعيشية وعدم توفير فرص عمل لهم.
وأشاروا الى ان المسيرة انطلقت من قرية المهدية قرب الحدود بين مصر واسرائيل.
وقال شاهد عيان يدعى موسى سويلم من بدو منطقة المهدية "هناك نحو 600 بدوي كانوا يستقلون نحو 100 شاحنة صغيرة على الأقل شاركوا في المسيرة الاحتجاجية التي انطلقت من منطقة المهدية في اتجاه مدينة رفح ثم الشيخ زويد".
وقال أحد زعماء البدو المنظمين للمسيرة والذي طلب عدم نشر اسمه "لدينا مطالب باطلاق سراح جميع المعتقلين من البدو على رأسهم مسعد أبو فجر الناشط الحقوقي البدوي."
وتمتنع الشرطة المصرية عن تنفيذ قرارات قضائية نهائية باطلاق سراح أبو فجر رئيس حركة (ودنا نعيش) التي تطالب بحقوق البدو.
واضاف ان هناك حدة في تعامل الشرطة مع بدو سيناء في الفترة الاخيرة وان حملات الاعتقال والاحتجاز لا زالت مستمرة .
وقال ان المسيرة أيضا هي للاحتجاج على استمرار اعتقال العشرات من البدو فيما يتعلق بتفجيرات شرم الشيخ ودهب والذين اعقتلوا منذ ثلاث سنوات ولم يقدموا للمحاكمة أو يطلق سراحهم حتى الآن.
وأضاف أن البدو لهم مطالب أخرى خاصة بتحسين أوضاعهم المعيشية وان تنفذ الحكومة ما وعدتهم به خلال الشهور الماضية خاصة فيما يتعلق بتوفير فرص عمل جديدة.
وقال شيخ بدوي ان أجهزة الامن تعمل على اجهاض أي احتجاج بدوي وتمكنت يوم الاربعاء قبل الماضي من اجهاض وقفة احتجاجية كان من المنتظر أن يقوم بها المئات من أهالي المعتقلين فيما يتعلق بتفجيرات شرم الشيخ ودهب بمنطقة الجورة وذلك بعد أن احتجزت لعدة ساعات عددا من نشطاء البدو القت القبض عليهم في منازلهم.