اضطرابات دامية في سجن صدنايا السوري

نداءات للأسد كي يتدخل لوقف العنف ضد السجناء

نيقوسيا - قال المرصد السوري لحقوق الانسان ان نحو 25 سجينا قتلوا في سجن صيدنايا (شمال) القريب من دمشق السبت بعد وقوع "عصيان" نفذه معتقلون اسلاميون.
وجاء في بيان للمرصد ومقره في لندن "علم المرصد السوري لحقوق الانسان من سجين سياسي في سجن صيدنايا العسكري قرب دمشق ان عصيانا وقع داخل السجن السبت نفذه معتقلون اسلاميون".
واضاف ان "اطلاق الرصاص الحي على السجناء من قبل عناصر الشرطة العسكرية لا يزال مستمرا".
واوضح ان "عدد القتلى بلغ 25 شخصا".
وتابع البيان ان "السجناء صعدوا الى سطح السجن خوفا من القتل".
وقال المرصد انه "تلقى اكثر من اتصال هاتفي من اهالي المعتقلين الاسلاميين في سجن صيدنايا وجهوا فيه نداء استغاثة عبر المرصد للرئيس السوري بشار الاسد من اجل التدخل لوقف عملية القتل المستمرة داخل السجن".
وطالب المرصد الرئيس السوري "التدخل الفوري لوقف هذه المجزرة ومحاكمة كل من اطلق الرصاص الحي على السجناء".