البطولات المحلية الاوروبية: ريال مدريد وانتر ميلان وليون الاقرب الى اللقب

مقابلات نارية في الانتظار

نيقوسيا - يملك كل من ريال مدريد وانتر ميلان وليون فرصة التتويج بالقاب بطولات اسبانيا وايطاليا وفرنسا لكرة القدم على التوالي، فيما تستمر المنافسة الثنائية بين مانشستر يونايتد وتشلسي في انكلترا.

اسبانيا يبدو ريال مدريد مرشحا بقوة الى حسم لقب الدوري الاسباني عندما يحل ضيفا على اوساسونا بعد غد الاحد في المرحلة الخامسة والثلاثين.
ويتصدر ريال مدريد الترتيب برصيد 75 نقطة بفارق 10 نقاط امام مطارده المباشر فياريال الذي يستضيف خيتافي.
وكان ريال مدريد قاب قوسين او ادنى من حسم اللقب في المرحلة الماضية بفوزه الكبير على ضيفه اتلتيك بلباو 3-صفر، بيد ان فوز فياريال على مضيفه بيتيس اشبيلية 1-صفر أجل تتويجه.
وقد يتوج ريال مدريد بطلا في حال تعثر فياريال، وهو ما يسعى اليه النادي الملكي قبل مواجهة "الكلاسيكو" امام غريمه التقليدي برشلونة في المرحلة السابعة والثلاثين.
ويطمح النادي الملكي الى استغلال المعنويات المهزوزة لدى لاعبي اوساسونا المهددين بالهبوط الى الدرجة الثانية بعد الخسارة المذلة امام فالنسيا صفر-3 في المرحلة الماضية، وانتزاع 3 نقاط تضمن له الاحتفاظ باللقب للعام الثاني على التوالي والحادية والثلاثين في تاريخه.
وقال لاعب وسط ريال مدريد الهولندي ويسلي شنايدر "نرغب في احراز اللقب في اوساسونا وانا متأكد باننا سنفعل ذلك"، مضيفا "سنتوج ابطالا هذا الاسبوع".
في المقابل، يامل فياريال في استغلال عاملي الارض والجمهور لكسب النقاط الثلاث لتشديد الخناق على النادي الملكي في حال تعثره امام اوساسونا، بيد ان مهمة فياريال لن تكون سهلة امام خيتافي الذي قدم موسما رائعا ببلوغه ربع النهائي لمسابقة كأس الاتحاد الاوروبي وخروجه مرفوع الرأس على يد بايرن ميونيخ الالماني بتعادلهما 1-1 ذهابا في ميونيخ و3-3 ايابا في مدريد.
ويدرك فياريال الساعي الى انتزاع المركز الثاني المؤهل مباشرة الى مسابقة دوري ابطال اوروبا الموسم المقبل، جيدا ان تعثره سيخول برشلونة الثالث تقليص الفارق بينهما خصوصا وان الاخير يسعى الى مصالحة جماهيره عندما يستضيف فالنسيا وذلك بعد خروجه خالي الوفاض هذا الموسم واقصائه من مسابقة دوري ابطال اوروبا على يد مانشستر يونايتد الانكليزي في دور الاربعة.
وفي باقي المباريات، يلعب اتلتيكو مدريد مع ريكرياتيفو هويلفا، وسرقسطة مع ديبورتيفو كورونا، واشبيلية مع بلد الوليد، والميريا مع بيتيس، وليفانتي مع اسبانيول، واتلتيك بلباو مع مايوركا، وراسينغ سانتاندر مع مورسيا.

ايطاليا

يملك انتر ميلان فرصة ثانية لحسم لقب الدوري الايطالي عندما يحل ضيفا على جاره وغريمه التقليدي ميلان بعد غد الاحد في المرحلة السادسة والثلاثين.
وكان الانتر يمني النفس بالتتويج في المرحلة الخامسة والثلاثين عندما تغلب على ضيفه كالياري 2-1، بيد ان فوز مطارده المباشر روما على ضيفه تورينو 4-1 حرمه من ذلك.
بيد ان الامور مختلفة تماما في المرحلة السادسة والثلاثين حيث ان الفوز سيخول انتر ميلان احراز اللقب للعام الثالث على التوالي والسادس عشر في تاريخه بغض النظر عن نتيجة مباراة روما مع مضيفه سمبدوريا، كما ان خسارة فريق العاصمة ستعلن انتر ميلان بطلا بغض النظر عن نتيجته مع ميلان.
ويملك انتر ميلان 81 نقطة مقابل 75 لروما قبل 3 مراحل من نهاية الموسم، وهو مرشح بقوة للظفر باللقب لانه يملك افضلية النتائج المباشرة مع روما حيث فاز عليه ذهابا وتعادلا ايابا، وبالتالي فان تعادل او خسارة انتر ميلان امام جاره الاحد لن تخرجه من المنافسة على اللقب لانه يملك فرصتين الاولى على ارضه امام سيينا الذي ضمن بقائه في الدرجة الاولى، والثانية امام مضيفه بارما حيث ان فوزه في احد هاتين المباراتين سيمنحه اللقب.
وتبدو مهمة انتر ميلان في الفوز على ميلان صعبة لان الاخير يحتاج بدوره الى النقاط الثلاث في صراعه مع فيورنتينا على المركز الرابع المؤهل الى مسابقة دوري ابطال اوروبا الموسم المقبل.
وهو الدربي الـ148 بين الفريقين والـ74 على استاد ميلان، وكان الانتر حسم مباراتي الدربي الموسم الماضي بفوزه 4-3 ذهابا و2-1 ايابا.
ويعود اخر فوز لميلان على الانتر الى نيسان/ابريل 2006.
ويتخلف ميلان الخامس بفارق نقطتين عن فيورنتينا الرابع وهو يأمل في الفوز في مبارياته الثلاث الاخيرة شرط تعثر فيورنتينا في احدى المباريات المتبقية له ليظفر بالمركز الرابع ويضمن مشاركته في مسابقة دوري ابطال اوروبا التي جرد من لقبها هذا الموسم بخروجه من ثمن النهائي على يد ارسنال الانكليزي.
وقال مدافع ميلان الجورجي كاخا كالادزه "انتر ميلان حسم لقب الدوري بنسبة 80 بالمئة، بيد ان الامر بالنسبة لنا مختلف تماما، فنحن نصارع من اجل انتزاع المركز الرابع وانقاذ الموسم".
ويتصدر انتر ميلان الدوري الايطالي منذ المرحلة السادسة وهو حقق 4 انتصارات متتالية في الاونة الاخيرة ما يرجح كفته لتحقيق الفوز الخامس خصوصا وانه مصمم على تحقيقه على حساب جاره وغريمه التقليدي ميلان وبالتالي الاحتفال باللقب في قواعده، بيد ان المهمة لن تكون سهلة لان ميلان انتفض في المرحلتين الاخيرتين بفوزين عريضين على كل من ريجينا 5-1 وليفورنو 4-1.
ويعول انتر ميلان على هدافه الدولي الارجنتيني خوليو كروز في ظل غياب الدولي السويدي زلاتان ابراهيوفيتش بسب بالاصابة، فيما يعتمد ميلان على نجمه البرازيلي كاكا وهدافه فيليبو اينزاغي صاحب 4 اهداف في المباراتين الاخيرتين.
في المقابل، لن تكون مهمة روما سهلة امام مضيفه سمبدوريا في ظل غياب صانع العابه وقائده فرانشيسكو توتي بسبب الاصابة. لكن فريق العاصمة يسعى الى الفوز لتعزيز حظوظه في ضمان المركز الثاني المؤهل مباشرة الى مسابقة دوري ابطال اوروبا الموسم المقبل، والابقاء على اماله في المنافسة على اللقب في حال تعثر انتر ميلان.
وفي باقي المباريات، يلعب اتالانتا مع ليفورنو، وكالياري مع فيورنتينا، وكاتيانا مع ريجينا، وامبولي مع اودينيزي، ولاتسيو مع باليرمو، وبارما مع جنوى، وسيينا مع يوفنتوس، وتورينو مع نابولي.

انكلترا

تستمر المنافسة على اللقب بين المتصدرين مانشستر يونايتد حامله وتشلسي في المرحلة السابعة والثلاثين قبل الاخيرة عندما يستضيف الاول وست هام، ويحل الثاني ضيفا على نيوكاسل.
ويتساوى الفريقان نقاطا برصيد 81 لكل منهما مع افضلية فارق الاهداف للشياطين الحمر، علما بان الفريقين يتنافسان على لقب مسابقة دوري ابطال اوروبا حيث يلتقيان في النهائي في موسكو في 21 ايار/مايو الحالي.
وكان تشلسي اشعل فتيل المنافسة على اللقب وانعش اماله في استعادته بعد عامي 2005 و2006 عندما تغلب على مانشستر يونايتد 2-1 في المرحلة السادسة والثلاثين.
وعاد تشلسي من بعيد، فبعدما كان يتخلف بفارق 5 نقاط عن مانشستر يونايتد قبل مرحلتين اثر سقوطه في فخ التعادل امام ويغان، نجح في تذويب هذا الفارق وبات يتساوى مع الشياطين الحمر في الصدارة.
وستكون المرحلتان الاخيرتان حاسمتين لتحديد المتوج باللقب، حيث يلتقي مانشستر يونايتد مع وست هام وويغان، فيما يلتقي تشلسي مع نيوكاسل وبولتون.
ويحتاج مانشستر يونايتد الى الفوز في مباراتيه الاخيرتين ليضمن اللقب بغض النظر عن نتيجتي مباراتي تشلسي الاخيرتين، فيما يمني تشلسي النفس بالفوز على نيوكاسل وبولتون مع تعثر مانشستر يونايتد في احدى مباراتيه ليستعيد اللقب.
ويسعى مانشستر يونايتد الى استغلال عاملي الارض والجمهور لتخطي عقبة وست هام وبالتالي تعزيز حظوظه في الاحتفاظ باللقب وهو يعول على معنويات لاعبيه العالية بعد التأهل الى المباراة النهائية لمسابقة دوري ابطال اوروبا للمرة الثالثة في تاريخه.
ويملك مانشستر يونايتد الاسلحة اللازمة لتحقيق الفوز في مقدمتهما هدافه وهداف الدوري النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو صاحب 28 هدفا والارجنتيني كارلوس تيفيز.
من جهته، يدخل تشلسي مواجهته لنيوكاسل بمعنويات عالية بعد فوزيه الرائعين على مانشستر يونايتد 2-1 في الدوري السبت الماضي وليفربول 3-2 بعد التمديد في نصف نهائي المسابقة الاوروبية التي بلغ مبارتها النهائية للمرة الاولى في تاريخه.
وعلى غرار مانشستر يونايتد، يملك تشلسي العناصر الكفيلة بترجيح كفته في مقدمتها العاجي ديدييه دروغبا ومواطنه سالومون كالو والفرنسي نيكولا انيلكا ومواطنه فلوران مالودا والالماني ميكايل بالاك وجو كول.
وفي باقي المباريات، يلعب استون فيلا مع ويغان، وبلاكبيرن مع دربي كاونتي، وفولهام مع برمنغهام، وميدلزبره مع بورتسموث، وريدينغ مع توتنهام، وبولتون مع سندرلاند، وارسنال مع ايفرتون، وليفربول مع مانشستر سيتي.

فرنسا

يسعى ليون المتصدر الى احراز لقب بطل الدوري الفرنسي للعام السابع على التوالي عندما يحل ضيفا على نيس التاسع في المرحلة السادسة والثلاثين.
ويأمل ليون في تحقيق الفوز على مضيفه نيس وخسارة مطارده المباشر بوردو او تعادله امام مضيفه مرسيليا الثالث في قمة المرحلة ليضمن اللقب السابع على التوالي.
ويتصدر ليون الترتيب برصيد 72 نقطة بفارق 4 نقاط امام بوردو.
وكان بوردو اهدر فرصة ثمينة لتقليص الفارق بينه وبين ليون الى نقطة واحدة عندما فشل في استغلال تعثر الاخير امام ضيفه كاين 2-2 وسقط بدوره في فخ التعادل امام ضيفه نيس صفر-صفر.
ويمني بوردو النفس بالفوز على مرسيليا في عقر داره وان ينجح نيس في فرملة ليون ليبقي على اماله في المنافسة على اللقب.
وفي باقي المباريات، يلعب تولوز مع باريس سان جرمان، واوكسير مع فالنسيان، وكاين مع رين، ولنس مع موناكو، ولوريان مع لومان، ونانسي مع ستراسبورغ، وسوشو مع متز، وسانت اتيان مع ليل.