الأسد يلتقي الحص ويؤكد استعداد سوريا لمساعدة لبنان

الاسد: مستعدون لتقديم كل مساعدة ممكنة للبنان

دمشق - جدد الرئيس السوري بشار الاسد الثلاثاء التأكيد ان سوريا مستعدة لتقديم كل مساعدة يطلبها لبنان، بحسب ما نقلت عنه وكالة الانباء السورية الرسمية "سانا".
وذكرت الوكالة ان الاسد "جدد تأكيده ان سوريا مستعدة لتقديم كل مساعدة ممكنة يطلبها الاشقاء اللبنانيون"، وذلك خلال استقباله رئيس الوزراء اللبناني السابق سليم الحص الذي شارك في مؤتمر "تجديد الفكر القومي والمصير العربي" في دمشق.
واضافت الوكالة ان الاسد والحص "بحثا التطورات السياسية على الساحة اللبنانية والجهود التي تبذل لحل الازمة في لبنان".
وكان الاسد ابلغ رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري الذي زار دمشق الاثنين الفائت "تأييد سوريا للحوار بين اللبنانيين ودعمها للتوافق الوطني كسبيل وحيد لحل الازمة اللبنانية".
ولا تزال سدة الرئاسة الاولى في لبنان شاغرة منذ 24 تشرين الثاني/نوفمبر الفائت.
وتتهم الغالبية المناهضة لسوريا دمشق وحلفاءها في لبنان بعرقلة انتخاب رئيس جديد للجمهورية.
وقاطعت الحكومة اللبنانية القمة العربية التي استضافتها دمشق في 29 و30 اذار/مارس، وغاب عنها ايضا نصف القادة العرب وفي مقدمهم العاهل السعودي الملك عبدالله بن عبد العزيز والرئيس المصري حسني مبارك على خلفية الازمة الرئاسية في لبنان.
ولم تحقق القمة اختراقا على صعيد الازمة اللبنانية، واكتفت بتأكيد "الالتزام بالمبادرة العربية لحل الازمة اللبنانية ودعوة القيادات السياسية اللبنانية الى انجاز انتخاب المرشح التوافقي العماد ميشال سليمان (...) والاتفاق على اسس تشكيل حكومة الوحدة الوطنية في اسرع وقت ممكن".