'ايوتي' يطلق أول مرجع سياحي عالمي على الانترنت

المهيزع، ريفيرو، يونس، ودرويش، مفاتيح نجاح ايوتي

القاهرة ـ دشَّن الإتحاد الدولي للسياحة الإلكترونية موقعه على الشبكة كأوَّل مرجعية للعاملين في السياحة والتسويق السياحي عبر الإنترنت عالمياً، بميزانية تقدر بأكثر من مليوني دولار سنوياً.
وانطلق "ايوتي دوت نت" باللغة الإنجليزية، ومن المنتظر في نهاية عام 2010 أن يقدم خدماته باثنتي عشرة لغة مختلفة.
وقال رئيس مجلس إدارة الاتحاد محمد المهيزع "ان الاتحاد خصص لموقعه على الشبكة ميزانية كبرى له تخطَّت مليوني دولار سنوياً، بهدف زيادة مبيعات الأعضاء وتقليص حجم الإنفاق على التسويق".
والاتحاد الدولي للسياحة الإلكترونية هو أول هيئة تعمل على تنظيم السياحة الإلكترونية في العالم، واختار مصر لتكون مقراً رئيسياً له.
وصرَّحت نائب رئيس مجلس ادارة الاتحاد كلارا ريفيرو أن الاتحاد يسعى "لتأسيس تحالف دولي يملك القدرة على تنظيم عمل السياحة والسفر عبر الإنترنت (السياحة الإلكترونية)، وتقديم أحدث وأفضل الاستشارات في هذا المجال، وإتاحة فرص تبادل الخبرات بين الأعضاء من خلال إصدار مجلة ربع سنوية بعدة لغات، وتنظيم رحلات تسويقية وتعليمية لأعضاء الاتحاد".
وأشار أحمد مهدي يونس نائب رئيس الاتحاد في اقليم فرنسا وإسبانيا والبرتغال إلى أن الاتحاد يهدف إلى "إيجاد حلول علمية لمشاكل صناعة السياحة الإلكترونية بفعل إنشاء دليل عالمي موحد يضمن معلومات رسمية لكل ما هو متعلق بصناعة السياحة يتم به خلق مكان للمنافسة العادلة بين الأعضاء لضمان زيادة حجم المبيعات السياحية عبر الإنترنت وتوفير الأموال المنفقة على العروض السياحية والبرامج التسويقية".
واختار الاتحاد رئيس مجموعة الهنوف للاستثمار السياحي بمصر والسعودية محمد المهيزع رئيساً عاماً لمجلس إدارته، كما اختار مصر مقراً رئيسياً له.
وأكد المهيزع على "صياغة ميثاق شرف يلزم جميع أعضاء الاتحاد ويضمن السرية والخصوصية لحماية العميل، والتأكد من حصوله على أفضل خدمة ممكنة كما يمنح أيضاً أعضاءه خاتم الثقة الذي يعطي لهم المصداقية والتميز".
وأضاف "وبذلك يدشِّن ايوتي أكبر بوابة تسويقية للمنتجات السياحية للأعضاء بالإضافة إلى حمايته للعاملين من الدخلاء والقراصنة".
واختير أستاذ السياحة الإلكترونية وخبير السياحة الدولية حسام درويش مديراً عاماً للاتحاد على مستوى العالم.
وقال درويش انه "خلال عام سيتم إفتتاح مكاتب تمثيل في معظم دول الشرق العالم ومنها الرياض، وأوكرانيا، والبرازيل، وكندا، وتركيا، وايطاليا والصين".
وأضاف أن الاتحاد يقدم خدمات اخرى لأعضائه، كتصميم المواقع على يد محترفين دوليين، وخدمة ترقية المواقع على مواقع البحث وكتابة المحتوى.
وأوضح درويش ان "الاتحاد سيعقد دورات تدريبية في منطقة الشرق الأوسط والعالم".
واضاف "وستبدأ أولى هذه الدورات مع أول مؤتمر دولي من المنتظر أن يقام في القاهرة في ابريل/نيسان المقبل، وسيحاضِر فيه أهم خبراء هذه الصناعة في العالم حول موضوع السياحة الإلكترونية وأحدث تكنولوجيا التسويق عبر الإنترنت".
وقال "كما يقدم الاتحاد لأعضائه خدمة إستضافة المواقع وإختيار أسماء الدومين".
وأكد أن "باب العضوية مفتوح نظير رسوم رمزية لكل قطاعات السياحة من فنادق، وشركات سياحة، ونقل وليموزين، وبازارات، وفنادق عائمة وأفراد عاملين في السياحة والجهات المعنية من خلال موقعنا على الانترنت".

www.euoti.net