بوش يعرض ميزانية مثقلة بحرب العراق وتباطؤ الاقتصاد

خطة إنقاذية

واشنطن - عرض الرئيس الاميركي جورج بوش الاثنين مشروع ميزانية للعام 2009 سيؤدي الى ارتفاع العجز الى اكثر من 400 مليار دولار هذه السنة والسنة المقبلة، بسبب الحرب في العراق وخطة انعاش الاقتصاد.
وطلب بوش من الكونغرس للسنة المالية المقبلة (تشرين الاول/اكتوبر 2008 وايلول/سبتمبر 2009) ميزانية عامة تزيد للمرة الاولى عن ثلاثة الاف مليار دولار.
وبموجب هذا المشروع سيصل العجز الى 410 مليارات دولار هذه السنة قبل ان يتراجع قليلا الى 407 مليارات العام المقبل في مقابل 162 مليارا فقط العام 2007.
وسيشكل العجز 2.9% من اجمالي الناتج المحلي في العام 2008 و2.7% في 2009 بارتفاع كبير مقارنة بالعام 2007 وهي 1.2%.
والسبب الرئيسي في زيادة العجز هو تباطؤ الاقتصاد وخطة الانعاش التي ستمتص 125 مليارا من العائدات المتوقعة في 2008 و20 مليارا في العام 2009.
وقطاع الدفاع يلقي بثقله ايضا اذ ان البيت الابيض طلب 70 مليار دولار للحربين في العراق وافغانستان.
وبشكل عام ستزيد النفقات بنسبة 6% لتصل الى 3107 مليارات دولار والعائدات بنسبة 1.7% الى 2700 مليار.
لكن البيت الابيض يتوقع القضاء على العجز بحلول العام 2012.