بعيدا عن كوكب الارض، البيتلز تغني عن الكون

الناسا معجبة بفرقة البيتلز

واشنطن - ستقوم وكالة الفضاء الاميركية (ناسا) ببث اغنية البيتلز "اكروس ذي يونيفرس" (عبر الكون) في الفضاء الخارجي في الرابع من شباط/فبراير الجاري في سابقة من نوعها وذلك للاحتفال معا بمرور خمسين عاما على انشاء الوكالة وعلى مولد الفرقة الغنائية البريطانية.
والارسال الذي سيبدا منتصف ليل الثلاثاء سيوجه الى النجم القطبي (بولاريس) وهو النجم الاكثر لمعانا في مجموعة الدب الاصغر التي تبعد عن الارض مسافة 431 سنة ضوئية (السنة الضوئية تعادل 9460 مليار كلم) كما اوضحت الناسا على موقعها الالكتروني.
وستجوب الاغنية الكون بسرعة 307 الف كلم في الثانية.
وابدى عضو البيتلز السابق سير بول مكارتني تحمسه لهذه المبادرة وقال في برقية الى الناسا "هذا امر مدهش، انقلوا تحياتي للكائنات الفضائية".
وجون لينون نجم البيتلز السابق الذي اغتيل عام 1981 هو المؤلف الرئيسي لهذه الاغنية.
واعتبرت ارملته يوكو اونو هذا المشروع حدثا كبيرا "يمثل بداية عصر جديد سنتواصل خلاله يوما مع مليارات الكواكب".
ولن تكون هذه المرة الاولى التي تستخدم فيها الناسا موسيقى البيتلز. ففي تشرين الثاني/نوفمبر 2005 قدمت اغنية "غود داي صن شاين" (يوم مشرق جميل) في حفل نقل الى محطة الفضاء الدولية التي يتمركز فيها بشكل دائم فريق من ثلاثة رواد فضاء اميركيين وروس.
وفي اطار هاتين الاحتفاليتين في الرابع من شباط/فبراير دعي الجمهور الى المشاركة في هذا الحدث من خلال الاستماع الى الاغنية من اجهزة التسجيل في نفس الوقت الذي ستبثها فيه الناسا.