أبوظبي للسياحة ترعى ذوي الاحتياجات الخاصة

أبوظبي للسياحة تدعم التكافل المجتمعي

ابوظبي - سلم الشيخ سيف بن زايد آل نهيان وزير الداخلية درع تكريم رعاة حفل العرس الجماعي لذوي الاحتياجات الخاصة إلى هيئة أبوظبي للسياحة لإسهاماتها في إنجاح الحدث.
جاء ذلك ضمن حفل العرس الجماعي الذي أقيم أخيرا في فندق قصر الإمارات بحضور 29 جهة راعية من القطاع الحكومي والخاص.
وتسلم عبد العزيز الحمادي نائب مدير عام هيئة أبوظبي للسياحة للعمليات المساندة درع التقدير خلال مراسم الحفل الذي حضره ممثلون عن المؤسسات الخيرية والرعاة ووسائل الإعلام.

وقال الحمادي ان "دعم ورعاية الأعمال والأنشطة الرامية إلى تأهيل ذوي الاحتياجات الخاصة وتعزيز دورهم في المجتمع كفئة منتجة وفاعلة يتماشى مع خطط الهيئة في خدمة وتنمية وإثراء مجتمع أبوظبي".
واضاف ان "الهيئة تأخذ بعين الاعتبار كافة المعايير المتصلة بخدمات ذوي الاحتياجات الخاصة وتطبقها في جميع أنشطتها بهدف تسهيل اندماجهم في المجتمع وإعطائهم فرصة المشاركة في جميع الأنشطة المجتمعية".

وضم العرس الجماعي الذي عقد في فندق قصر الإمارات برعاية وزير الداخلية 20 عريسا وأهاليهم من المحتفلين وممثلي الجهات الراعية التي وصل عددها الى نحو ثلاثين جهة.
وشهد الحفل كلمة ألقاها ناصر بن عزيز مدير مركز وزارة الداخلية لتأهيل وتشغيل ذوي الاحتياجات الخاصة بالعين أشاد فيها بجهود الجهات الراعية في إنجاح الحدث منوها بالدور الريادي لها واهتمامها في تأهيل وتشغيل ذوي الاحتياجات الخاصة.
كما شهد الحفل عرض فيلم وثائقي حول دور وزارة الداخلية في تمكين وتأهيل وتشغيل هذه الفئة من المجتمع.