بطولة إسبانيا: ريال مدريد يحل ضيفا على اتلتيك بلباو

ريال مدريد وسع الفارق عن غريمه برشلونة الى 4 نقاط

نيقوسيا - يسعى برشلونة وصيف بطل الموسم الماضي الى تعويض اهداره نقطتين في لقاء دربي كاتالونيا، عندما يستقبل الاحد ديبورتيفو كورونا في المرحلة الخامسة عشرة من بطولة اسبانيا لكرة القدم، املا في الوقت نفسه ان يتعثر ريال مدريد حامل اللقب والمتصدر امام مضيفه اتلتيك بلباو السبت لكي يقلص الفارق الذي يفصله عن غريمه التقليدي قبل ان يتواجه الطرفان عشية عيد الميلاد.
وكان ريال مدريد قد وسع الفارق عن غريمه الى 4 نقاط بعد فوزه على ضيفه راسينغ سانتاندر 3-1، وتعادل الفريق الكاتالوني امام جاره اسبانيول 1-1 في مباراة جلس خلالها النجم البرازيلي رونالدينيو مجددا على مقاعد الاحتياط قيل ان يدخل في الدقائق العشرين الاخيرة، ما عزز الشائعات التي تحدثت عن احتمال رحيله عن الفريق والانتقال الى تشلسي الانكليزي خلال فترة الانتقالات الشتوية.
وجددت الصحف الاسبانية الاربعاء نشرها لشائعات حول ترك رونالدينيو لبرشلونة، مؤكدة انتقاله الى تشلسي مقابل راتب سنوي قيمته 10 ملايين يورو.
واوضحت صحيفة "ماركا" ان المفاوضات يقودها روبرتو دي اسيس شقيق ووكيل اعمال رونالدينيو حيث جاء هذا الاسبوع الى برشلونة لبحث وضع رونالدينيو الذي يتذمر من استبعاده من قبل مدرب الفريق الكاتالوني الهولندي فرانك رايكارد وجلوسه على دكة الاحتياط في المباراتين الاخيرتين.
ويبدو ان رايكارد لا يكترث كثيرا لامكانية خسارته جهود نجمه البرازيلي اذ قال "كل ما افعله هو لمصلحة الفريق. عندما يستعيد رونالدينيو مستواه المعهود سيكون الامر رائعا بالنسبة للفريق"، ملمحا الى انه لن يتأثر بالضغوطات اذا لم يكن مقتنعا بان رونالدينيو يستحق ان يكون اساسيا.
وسيكون اختبار الاحد سهلا نسبيا بالنسبة لبرشلونة لان ديبورتيفو حاليا يعتبر "شبح" الفريق الذي كان ينافس على المراكز المتقدمة واللقب في المواسم الاخيرة، اذ يحتل المركز الثامن عشر الذي يسقط صاحبه الى الدرجة الثانية في نهاية الموسم، وذلك بعدما مني بسبع هزائم، مقابل 3 انتصارات و4 تعادلات.
وبدوره يحل ريال مدريد ضيفا على الفريق الباسكي اتلتيك بلباو، وهو يعول على قائده راوول غونزاليز بشكل خاص، لان الاخير يمر بفترة رائعة ما سمح له بتصدر ترتيب هدافي الدوري برصيد 8 اهداف مشاركة مع نجم برشلونة الارجنتيني ليونيل ميسي ولاعب اشبيلية البرازيلي لويس فابيانو.
واصبح راوول (195 هدفا) على بعد 21 هدفا من الرقم القياسي المسجل باسم الاسطورة الفريدو دي ستيفانو الذي لا يزال افضل هداف في تاريخ الفريق الملكي برصيد 216 هدفا.
ويبدو ان المستوى الذي يقدمه راوول حاليا سيفتح الباب امامه ليكون ضمن تشكيلة منتخب بلاده في نهائيات كأس امم اوروبا 2008، لان المدرب لويس اراغونيس اشار الى انه سيكون عادلا تجاه اللاعب الذي استبعد عن المنتخب منذ ايلول/سبتمبر 2006.
وعلى ملعب "ال مادريغال"، يسعى فياريال الى استعادة توازنه عندما يستضيف ريال بيتيس الذي سيخوض مباراته الاولى بقيادة مدرب الفريق الرديف باكو شابارو الذي خلف الارجنتيني هكتور كوبر المقال من منصبه بعد الهزيمة التي مني بها الفريق امام اتلتيكو مدريد صفر-2 في المرحلة السابقة.
وكان فياريال قد فرط بفرصة خطف الصدارة من ريال مدريد عندما تعادل قبل مرحلتين مع الميريا (1-1) ثم تخلى عن مركزه الثاني بعد خسارته امام بلد الوليد صفر-2 في المرحلة السابقة.
ويأمل فياريال ان يكون لاعبوه قد عادوا الى وضعهم الطبيعي خصوصا بعدما قادوا الفريق الى الدور الثالث من مسابقة كأس الاتحاد الاوروبي اثر الفوز على الفسبورغ السويدي بهدفين سجلهما الدنماركي يون دال توماسون.
وسيكون اتلتيكو مدريد متربصا لبرشلونة وفياريال لانه لا يفصله عن الاخيرين الا نقطة واحدة، وهو سيستقبل خيتافي العاشر بمعنويات عالية بعدما ضمن بدوره التأهل الى الدور الثالث لمسابقة كأس الاتحاد الاوروبي بفوزه على مضيفه كوبنهاغن الدنماركي بهدفين سجلهما البرتغالي سيماو سابروسا والارجنتيني سيرجيو اغويرو صاحب 7 اهداف في الدوري المحلي هذا الموسم.
وفي المباريات الاخرى، يلعب اوساسونا مع فالنسيا الجريح، والميريا مع بلد الوليد، وليفانتي مع ريكرياتيفو هويلفا، وراسينغ سانتاندر مع مايوركا، واشبيلية مع مورسيا.