اعفاء كامل لرسوم الخدمات وخفض أسعار الوقود بمطار عدن

اهلا بكم، وببلاش

عدن - أعلنت الحكومة اليمنية الخميس عن إعفاء كامل للطائرات التي تهبط في مطار عدن الدولي من رسوم خدمات الملاحة الجوية ابتداء من الاسبوع المقبل.
وقال محللون محليون ان هذه الخطوة تستهدف جذب شركات الطيران العربية والعالمية الى استخدام مطار عدن وانعاش الحركة فيه التي تعاني من الركود منذ سنوات.
وقال وزير النقل اليمني خالد ابراهيم الوزير يوم الخميس أنه سيتم الاعفاء الكامل للطائرات التي تهبط في مطار عدن من شركات الطيران العربية والاجنبية لتشجيعها على "اتخاذ مطار عدن الدولي مركزا لانطلاق رحلاتها ونقطة ربط بين نقطتين الى عدن."
وأضاف الوزير ان الحكومة أقرت كذلك تطبيق تخفيضات تشجيعية أخرى لشركات الطيران في مطار عدن. وتشمل هذه التخفيضات أسعار وقود الطيران من خلال اسقاط مصاريف التشغيل والاهلاك البالغة 1.5 ريال للتر الواحد من احتساب التكلفة الخاصة بوقود الطيران عند تحديد تسعيرتها في مطار عدن.
ونقلت وكالة الانباء اليمنية الرسمية عن وزير النقل قوله انه سيتم العمل بتطبيق هذه التسعيرة الجديدة اعتبارا من بداية يناير كانون الثانية عام 2008.
وكشف الوزير عن أنه سيتم إسناد إدارة وتشغيل مطار عدن الدولي وإدارة الخدمات الارضية الدولية فيه لشركتين دوليتين متخصصتين بموجب مناقصة دولية بهدف تطوير العمل في المطار وتقديم أفضل الخدمات المنافسة.
وقال أنه سيتم تكليف شركة استثمارية متخصصة لدراسة الوضع الاقتصادي والتسويقي لمطار عدن الدولي والاجراءات اللازمة للانتقال به الى مستوى المنافسة مع مطارات المنطقة بما في ذلك تشغيل قرية الشحن الجوي بنظام المنطقة الحرة.
وقال المحللون ان هذه التوجهات الجديدة لوزارة النقل لانعاش مطار عدن تأتي بالتزامن مع الاتفاق المبدئي الذي وقع عليه مع شركة موانئ دبي العالمية لإنشاء شركة بالتساوي لتشغيل وتطوير ميناء عدن للحاويات مع مؤسسة موانئ خليج عدن اليمنية الحكومية.