دول الخليج تعرب عن ارتياحها لتحسن الأمن في العراق

قادة الخليج يؤكدون دعمهم للعراق في محاربة الارهاب

الدوحة ـ اعرب مجلس التعاون الخليجي في البيان الختامي التي اختتمت اعمالها الثلاثاء في الدوحة، عن ارتياحه "لتحسن الاوضاع الامنية في العراق" مطالباً الحكومة العراقية بمضاعفة الجهود لتحقيق المصالحة الوطنية.
وقال البيان ان المجلس "اعرب عن ارتياحه للتحسن الذي طرأ على الاوضاع الامنية وهذا التحسن ينبغي ان يواكبه تحسن الجانب السياسي".
واضاف البيان ان "هذا الأمر يستدعي من الحكومة العراقية مضاعفة جهودها لتحقيق المصالحة الوطنية والعمل على اجراء التعديلات الدستورية اللازمة وحل الميليشيات المسلحة وانهاء كافة المظاهر المسلحة غير القانونية".
كما عبرت دول المجلس عن استعدادها "للتعاون مع السلطات العراقية في التصدي للارهاب ومكوناته".
وشدد المجلس أيضاً على التمسك "باحترام وحدة وسيادة واستقلال العراق والحفاظ على هويته العربية والاسلامية.
وفي الملف اللبناني، عبر المجلس عن الامل "في تحقيق التوافق بين كافة الاطراف على انتخاب رئيس للجمهورية اللبنانية والاستجابة للمبادرات الرامية لتحقيق هذه الغاية في اطار الحفاظ على وحدة لبنان الوطنية واستقلاله وسيادته".
ودخل لبنان فراغاً على مستوى رئاسة الجمهورية بسبب عدم تمكن الاكثرية والمعارضة من التوافق على رئيس للجمهورية، وذلك بعد سنة كاملة من التأزم السياسي.