انسحاب عسكري استرالي من العراق قبل منتصف العام القادم

الحزب العمالي يعيد الجنود الاستراليين الى بلادهم

سيدني - اعلن رئيس الوزراء الاسترالي الجديد كيفن رود الجمعة ان الجنود الاستراليين الـ550 المنتشرين في العراق سيعودون الى استراليا قبل منتصف العام 2008.
وقال في تصريح لمحطة اذاعية في ملبورن ان "القوات المنتشرة في العراق ستعود الى هنا في منتصف العام المقبل".
واضاف "بدأنا محادثات مع الولايات المتحدة بهذا الخصوص".
وتنشر استراليا حوالي 1500 عسكري في العراق.
ومن ناحيته، قال السفير الاميركي في كانبيرا روبرت ماكالوم الخميس ان استراليا "تدرس حاليا كيف ستعيد نشر قواتها بطريقة جديدة. ننتظر بفارغ الصبر العمل مع رود حول هذه المسألة".
وردا على سؤال حول ابقاء قوات استرالية في العراق، اجاب السفير الاميركي بان "الامر يتعلق بمسألة خاضعة للبحث" مع اشارته الى ان عسكريين استراليين "سيواصلون مشاركتهم في العمليات بالعراق".
واوضح ماكالوم ايضا ان "جنودا استراليين سيبقون في العراق كقوة امنية حول السفارة الاسترالية في بغداد. هناك قوات جوية وبحرية متمركزة خارج العراق في اطار عمليات امنية".