بوتين يعلق مشاركة روسيا في معاهدة الحد من التسلح في اوروبا

بوتين يريد الاطمئنان حول مشروع الدرع الصاروخية الاميركية

موسكو - ذكرت وكالات الانباء الروسية الجمعة ان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين وقع المرسوم الذي يقضي بتعليق مشاركة روسيا بمعاهدة خفض القوات التقليدية في اوروبا.
وكان مجلس النواب الروسي (الدوما) تبنى هذا القانون في السابع من تشرين الثاني/نوفمبر قبل ان يوافق عليه مجلس الاتحاد في 16 من الشهر نفسه.
وتدين روسيا توسع حلف شمال الاطلسي باتجاه حدودها ومشروع الدرع الصاروخية الاميركية في اوروبا.
واعلنت عزمها على تعليق مشاركتها في هذه المعاهدة اعتبارا من 12 كانون الاول/ديسمبر ما لم يتم التوصل الى اتفاق مع الحلف الاطلسي حول المصادقة على صيغة معدلة منها.
وكانت الدول الغربية المشاركة في الاجتماع السنوي لمنظمة الامن والتعاون الاقتصادي في اوروبا في مدريد دعت الخميس روسيا الى العودة عن تهديدها بتعليق مشاركتها في المعاهدة.
واتخذت اسبانيا التي تتولى رئاسة المنظمة حاليا، والمانيا مبادرة القيام بمحاولة مصالحة في هذا الشأن على هامش مؤتمر المنظمة. وعقد كبار موظفي الدول الموقعة للمعاهدة اجتماعا الاربعاء لم يسفر عن نتيجة.
واكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الخميس في مدريد ان روسيا "تبقى منفتحة على الحوار للتوصل الى حل مقبول".