الأسد يوعز بالإفراج عن عن 18 معتقلاً أردنياً في سوريا

التزام اردني السوري بحل مختلف الملفات

عمان ـ اعلنت الحكومة الاردنية الاربعاء انها ستتسلم الخميس 18 اردنياً من الموقوفين والمحكومين في السجون السورية بعد ان اوعز الرئيس بشار الاسد للسلطات المعنية بالافراج عنهم بناء على طلب من العاهل الاردني.
ونقلت وكالة الانباء الاردنية الرسمية "بترا" عن ناصر جودة، وزير الدولة لشؤون الاعلام والاتصال، قوله ان "الحكومة ستتسلم غداً (الخميس) 18 مواطناً اردنياً من الموقوفين والمحكومين بقضايا مختلفة في السجون السورية".
واوضح جودة ان "هذه الخطوة تأتي بتوجيهات من الرئيس السوري وفي سياق الالتزام الاردني-السوري الذي تم التأكيد عليه خلال زيارة الملك عبدالله الثاني للعاصمة السورية دمشق مؤخرا بحل قضية ملف الموقوفين والمحكومين في البلدين".
واضاف ان "لجنة من كلا الجانبين تتابع قضية ملف بقية الموقوفين والمحكومين في البلدين تمهيداً لحلها بشكل نهائي".
وكانت الحكومة الاردنية اعلنت في الثامن عشر من الشهر الحالي ان الرئيس السوري اوعز للجهات المعنية في سوريا وبناء على طلب من العاهل الاردني الملك عبد الله الثاني بالافراج عن عدد من المعتقلين الاردنيين الا انها لم تحدد عددهم.
ووفقا لتقارير صحافية اردنية فان عدد السجناء والمعتقلين الاردنيين في السجون السورية يبلغ 250 سجيناً.
والتقى العاهل الاردني الرئيس السوري في 18 تشرين الثاني/ نوفمبر الحالي في قصر الشعب في دمشق واتفقا على "حلول جادة وفاعلة لقضايا متعلقة بالتعاون الاقتصادي والمياه والحدود والمعتقلين والقضايا الامنية".