منظمة العمل العربية تبحث في تونس معالجة البطالة في الوطن العربي

اكثر من 30% من الشباب العربي لا يجدون عملا

تونس ـ تعقد منظمة العمل العربية في تونس يوم 26 نوفمبر/ تشرين ثاني الجاري، وعلى مدى ثلاثة أيام ندوة حول المشروعات الصغيرة والمتوسطة في الدول العربية، وذلك في مسعى لحشد الجهود العربية قصد معالجة مشكلات البطالة لدى فئتي الشباب وخريجي الجامعات.
وتبلغ نسبة البطالة العامة في الوطن العربي نحو 15% بينما ناهزت 30% في صفوف الشباب وفق آخر إحصائيات المؤسسات الدولية.
وقالت مصادر تونسية معنية أن هذه الندوة العربية ستبحث الإشكاليات والصعوبات التي تعترض المشاريع الصغرى في الدول العربية، على مستوى التمويل والتكوين والتدريب والمتابعة إضافة إلى جملة من المسائل ذات الصلة بالتنمية من بينها مساهمة المشروعات الصغيرة في التنمية الاقتصادية والاجتماعية.
ويشارك في الندوة خبراء ومسؤولين عن وزارات وهياكل التشغيل والعمل في الدول العربية، وكذلك ممثلين عن الصناديق الاجتماعية للتنمية في الدول العربية، وممثلي منظمات أرباب الأعمال، والاتحاد العام لغرف التجارة والصناعة والزراعة للبلاد العربية، والاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب، إضافة إلى عدة منظمات عربية ودولية.