النعيمي: قمة الرياض لن تناقش زيادة إنتاج النفط

اوبك تملك طاقة انتاجية غير مستغلة تبلغ ثلاثة ملايين برميل يوميا

الرياض - قال وزير النفط السعودي علي النعيمي الثلاثاء ان قمة زعماء أوبك المقررة في الرياض في مطلع الأسبوع المقبل ليست المكان المناسب لكي تناقش المنظمة الاسعار أو سياسات قصيرة الاجل.

وقال النعيمي في مؤتمر صحفي ان هذا ليس اجتماعا عاديا لاوبك وهو ليس المكان المناسب للتركيز على الاسعار وزيادة الانتاج أو خفضه.

والاحد الماضي قال النعيمي ان المنظمة قد تناقش زيادة الانتاج في اجتماعها غير انه أوضح في حديث نشر الثلاثاء انها لن تتخذ اجراءات قصيرة الأجل في الرياض. واجتماع أوبك الرسمي التالي من المقرر عقده في ابوظبي يوم الخامس من ديسمبر/كانون الاول.

وارتفع سعر النفط من اقل من 70 دولارا للبرميل في منتصف اغسطس/اب الى مستوى قياسي قريب من مئة دولار للبرميل الاسبوع الماضي مما اعاد أوبك الى دائرة الضوء رغم ان أغلب وزراء المنظمة يلقون المسؤولية في ارتفاع اسعار النفط على مضاربات وتوترات سياسية وليس نقصا في الامدادات.

وقال النعيمي ان اسعار النفط تحددها السوق وان هناك العديد من العوامل المؤثرة على الاسعار لا تملك المنظمة نفوذا عليها.

ويتوقع أغلب المحللين ألا يتخذ أي اجراء في الرياض عندما يجتمع زعماء الدول الاعضاء وعددها 12 دولة بل ان توجه الدعوة الى الدول المستهلكة للقيام بدورها في ضمان أمن الطاقة بتأكيد الطلب على المدى الطويل لنفط اوبك.

وأكد النعيمي مجددا ان الطاقة الانتاجية للسعودية تبلغ 11.3 مليون برميل يوميا وقد تزيد بمقدار 500 الف برميل يوميا خلال شهرين أو ثلاثة اشهر.

وقال ان اوبك تملك طاقة انتاجية غير مستغلة تبلغ ثلاثة ملايين برميل يوميا.

واكد النعيمي مجددا أن المنظمة ترقب عن كثب أي دلائل على تأثير سلبي لارتفاع الاسعار على الطلب أو على النمو الاقتصادي العالمي.

واضاف ان المنظمة لا تتمنى ان تتعرض أي دولة لركود خاصة الولايات المتحدة أكبر مستهلك للنفط في العالم.