مبارك يتمسك بقانون يجيز زج الصحفيين في السجون

مبارك: لا يجوز دستوريا استثناء الصحفيين من القانون

القاهرة - قالت وسائل اعلام مصرية الجمعة ان الرئيس حسني مبارك لن يعدل قانونا مثيرا للجدل يسمح بسجن الصحفيين عن مخالفات النشر.

ويقول نشطون مدافعون عن حقوق الانسان ومحللون ان الحكومة المصرية تستغل هذا القانون للزج بمنتقدي مبارك وأسرته في السجن.

وقال مبارك في حديث خاص مع صحيفة المساء نشر في عدد الجمعة "اما الجرائم المرتبطة بالنشر مثل السب والقذف وغيرهما فلا يمكن بأي حال من الاحوال تعديل القانون لاستثناء الصحفيين والا سيتم الطعن عليه فورا بعدم الدستورية".

وحكم بالسجن على 11 صحفيا وكاتبا على الاقل منذ سبتمبر/ايلول لاتهامهم بتهم تراوحت ما بين الهجوم على مبارك وابنه جمال وعدم توخي الدقة في نقل تصريحات لوزير العدل.

وصرح ابراهيم منصور عضو نقابة الصحفيين بأن تصريحات مبارك تظهر ان حديث الحكومة عن حرية التعبير والديمقراطية هو حديث أجوف.

وقال "لا توجد دولة ديمقراطية في العالم تحبس الصحفيين على قضايا النشر".

ووسعت الصحف المستقلة في مصر نطاق التغطية الصحفية الذي كانت تهيمن عليه من قبل الصحف شبه الرسمية. وتقول الحكومة ان بعض النقد يصل في احيان الى حدود غير مقبولة قانونيا.