صلاح الدين: بطل حطين يعود بمسلسل للرسوم المتحركة

صلاح الدين: تذكير النشء العربي ببطولات الاسلاف

الرياض – اعلنت شركة تطوير الملتيميديا الماليزية "ام دي أي سي" عن إطلاق مسلسل الرسوم المتحركة التلفزيوني صلاح الدين بالأبعاد الثلاثية كجزء من مبادرة لتطوير محتوى الوسائط المتعددة لاطفال الشرق الاوسط والعالم الاسلامي.
وذكرت الشركة في بيان بانها تبني على نجاحات متعددة حققتها والتي كان من بينها إطلاق مسلسل الرسوم المتحركة التلفزيوني صلاح الدين وبناء مركز محتوى الرسوم المتحركة المبتكر في سايبرجايا، وانها "على ثقة تامة في قدرة ماليزيا على تلبية احتياجات المنطقة التي تتطلع للحصول على محتوى يلائم ثقافتها وتاريخها."
وقال فيروز الدين نصرون المدير العام لشركة تطوير الملتيميديا "ندرك أن الشرق الأوسط هو منطقة يتجاوز عدد سكانها 200 مليون نسمة وبها تشوق للمحتوى الرقمي الإسلامي لم يتمكن المنتجون من مناطق أخرى من العالم من تلبيته. وما يمكن أن تقدمه ماليزيا هو حلول وسائط متعددة تعتبر من ناحية الجودة مماثلة لأي منتجات من أي مكان في العالم، بينما تتميز من ناحية أخرى بالتزامها نحو ثقافة وتقاليد المنطقة."
وكانت شركة تطوير الملتيميديا قد وسعت من جهودها مؤخراً للمساعدة على تطوير صناعة المحتوى الرقمي المبتكر محلياً وذلك من خلال مبادرات مثل برنامج موائمة الأعمال الذي يهدف إلى تطوير وتشجيع المحتوى المحلي. وشهدت مبادرة موائمة الأعمال التي انطلقت الشهر الماضي انضمام 20 مشترٍ عالمي من الولايات المتحدة والصين وكوريا الجنوبية وبلجيكا إلى برنامج MSC ماليزيا للمشترين الجديد.
وقال مصدر في الشركة "لقد تمكنا من خلال برنامج المشترين من بيع ما قيمته 400 مليون درهم من منتجات المحتوى المبتكر. ونحن نؤمن بأن ماليزيا ستصبح مركزاً لإنتاج محتوى رقمي على مستوى عالمي، كما أن شركائنا يعتقدون ذلك أيضاً."
وكدلالة على التطور الماليزي في صناعة المحتوى الرقمي فقد نشأت علاقة شراكة بين قناة الجزيرة أطفال وشركة تطوير الملتيميديا في مجال المحتوى الرقمي والتوزيع، حيث تبادل الطرفان المستندات في هذا الصدد خلال لقاء اللجنة الاستشارية الدولية الذي انعقد في مايو/ايار الماضي.
ويتضمن التعاون بين الجهتين إنتاج مشترك وتسويق على مستوى العالم لست وعشرين حلقة من مسلسل الرسوم المتحركة صلاح الدين الثلاثي الأبعاد، والذي تخطط قناة الجزيرة أطفال بثه في الربع الأخير من العام المقبل 2008.
وذكر بيان الشركة "من أهم المبادرات لتعريف عالم الرسوم المتحركة بماليزيا، سيتم كشف النقاب عن أول مسلسل رسوم متحركة على مستوى عالمي من إنتاج شركة تطوير الملتيميديا، وهو مسلسل صلاح الدين الذي يقوم على ملحمة لفارس كردي من القرن الثاني عشر، والذي تمكن من توحيد المسلمين خلال فترة الغزو الصليبي."
ولتطوير المواهب المحلية في هذه الصناعة فإن شركة تطوير الملتيميديا تخطط لبناء عدد من المراكز انطلاقاً من مركز محتوى الرسوم المتحركة المبتكرة الماليزي (MAC3) التابع لها وذلك في كافة أنحاء ماليزيا. وسيتم افتتاح أربعة مراكز جديدة في المرحلة الأولى والتي ستكون مرتبطة بالمركز الرئيسي في سايبرجايا التي تعتبر مركزاً للمعرفة في ماليزيا، الأمر الذي سيتيح لمحترفي الرسوم المتحركة فرصة لعمل وإنجاز المشاريع دون الاضطرار للإقامة في سايبرجايا.
وقال فيروز الدين "من أهم أهداف محتوى الوسائط المتعددة المبتكرة (CMCI) هو عرض أفضل ما يمكن لماليزيا أن تقدمه من منتجات تضاهي أفضل ما في العالم. إن بمقدورنا تقديم المساعدة على تطوير الصناعة في المنطقة كذلك، وقطعاً أنا أتمنى ذلك حيث أن هذه المنطقة تتطلع لنمو صناعة المحتوى الرقمي بها خلال السنوات القادمة. وحسبما هو ظاهر من خلال قناة الجزيرة أطفال فإن هذه العلاقة تشكل شراكة ناجحة ومفيدة لكل من ماليزيا ولمنطقة الشرق الأوسط.
وقد أحدث مشروع صلاح الدين الذي أنتجته MSC ماليزيا ضجة على مستوى العالم حينما فاز مؤخراً بجائزة طوكيو بيغ سايت ضمن معرض طوكيو للرسوم الكرتونية العالمي 2007."
واضاف "فاز مسلسل صلاح الدين بالجائزة تقديراً لتميزه في تقنية الصور الثلاثية الأبعاد المولدة بالكمبيوتر والتأثيرات الصوتية والرسومات. وتؤكد هذه الجائزة إلى جانب التقدير الذي حققه مسلسل صلاح الدين العام السابق مكانة ماليزيا في صناعة الابداع على مستوى العالم – حيث أن هذه النجاحات تؤكد أن بمقدور ماليزيا الوقوف مع الكبار على المستوى العالمي في إنتاج أفلام الرسوم المتحركة وكذلك تلبية الطلب العالمي على المواهب المبدعة وتقديم مرافق رسوم متحركة وكوادر بشرية بأسعار منافسة. وتوصل المحكمون إلى أن صلاح الدين يعد منافس حقيقي حينما أعجبوا "بالصور المرئية الجميلة الرائعة، ومن أمثلة ذلك مشهد أعماق المياه ومحاكاة شكل السنة النيران. أنه عمل مدهش وبه غموض ساحر يجذب المشاهدين. ودرجة الكمال به عالية ويمكن للمشاهدين من جميع الأعمال الاستمتاع به."
وقال فيروز الدين أن الجائزة تأتي كدليل على أن مشروع صلاح الدين والمواهب الماليزية لديها القدرة والمعرفة في التقنية لإنتاج رسوم متحركة يمكن أن تنافس أفضل الإنتاج العالمي.
وأضاف فيروز الدين "من المؤكد أن ماليزيا تمتلك المعرفة والإبداع والتقنية اللازمة لإنتاج أفلام رسوم متحركة على أعلى مستويات الجودة وتلبية متطلبات السوق، حيث أثبتنا أن لدينا فنيو رسوم متحركة على أعلى المستويات والذين يتمتعون بالقدرة على إنتاج أعمال جيدة ومتميزة يمكن أن تنافس أفضل اللاعبين في العالم."
وجاء الفوز بجائزة طوكيو كثاني جائزة ينالها مسلسل صلاح الدين، حيث فاز المسلسل العام الماضي بجائزة أفضل تقنية في مهرجان سيؤل الدولي لأفلام الكرتون والرسوم المتحركة (SICAF).
وتشارك شركات المحتوى المبتكر المنضوية ضمن مبادرة MSC ماليزيا في إنتاج العديد من مسلسلات الرسوم المتحركة لصالح قناة ديزني إلى جانب إنتاج مشترك مع شركات كندية. وفي مهرجان MIPCOM Junior 2006 كان هناك مسلسل ماليزي كمشاركة آسيوية وحيدة مسجلة ضمن قائمة أفضل 30 فيلماً تجد إقبالاً.
وتمكن السلطان صلاح الدين الايوبي من انزال هزيمة ساحقة بالصليبيين الذين غزوا مناطق واسعة من الشرق الاوسط واحتلوا الجزء الساحلي من سوريا ولبنان وفلسطين بالاضافة الى مناطق في الاردن.
وتمكن صلاح الدين من استعادة بيت المقدس من الصليبيين بعد هزيمة جيوشهم في معركة حطين عام 1187.