إيطاليا تعوض ليبيا عن الفترة الاستعمارية

سنوات من الظلم والعذاب

روما - اعلن وزير الخارجية الايطالي ماسيمو داليما الاثنين انه سيتم في الايام القليلة المقبلة توقيع اتفاقية بين ايطاليا وليبيا تهدف خصوصا الى التعويض لضحايا الحقبة الاستعمارية الايطالية في ليبيا (1911-1943).
ونقلت وكالة الانباء الايطالية "انسا" عن داليما قوله اثناء ندوة حول المرحلين الليبيين عامي 1911 و1912 الى جزر تريميتي الايطالية (جنوباً)، "علينا ديون تجاه ليبيا لكن ايضا لدينا مصلحة اساسية في تعزيز علاقاتنا مع هذا الشريك الاساسي".
وكانت ليبيا التابعة للامبراطورية العثمانية السابقة قد احتلت عسكرياً من قبل ايطاليا في 1911 قبل ان تصبح في ثلاثينات القرن الماضي مستعمرة ايطالية.
واستقلت ليبيا في 1951 بعد فترة قصيرة من خضوعها لادارة مشتركة فرنسية بريطانية تحت ولاية الامم المتحدة.
واضاف داليما "حان الوقت للقيام بخطوة اضافية وآمل ان نتمكن في غضون ايام قليلة من الاعلان عن اتفاق كبير بين ايطاليا وليبيا"، مشيراً الى ان هذا الاتفاق الثنائي سيقفل "حقبة مؤلمة من الماضي".
وتشهد العلاقات بين ليبيا وايطاليا بانتظام توتراً خصوصاً بسبب خلاف بشأن تعويضات عن الفترة الاستعمارية.
واصطدمت المفاوضات الجارية بين البلدين منذ عدة سنوات، خصوصاً بقضية مطالبة ليبيا ايطاليا بشق طريق سريع بقيمة ستة مليارات يورو كان وعد رئيس الوزراء الايطالي السابق سيلفيو برلوسكوني بتنفيذه خلال زيارة قام بها الى ليبيا في 2004.
ولم يقدم داليما اي تفاصيل عن قيمة او طبيعة التعويضات التي ستقدمها ايطاليا لليبيا.