غوغل محرك البحث الأول عبر الإنترنت في العالم

37 مليار عملية بحث عبر غوغل

نيويورك - اظهرت دراسة لشركة كومسكور ان محرك البحث "غوغل" استخدم في 60% من 61 مليار عملية بحث عبر الانترنت خلال شهر اب/اغسطس في العالم مشيرة الى زيادة كبيرة في استخدام المحرك الصيني "بايدو" الذي تقدم على مايكروسوفت.
وقام نحو 754 مليون شخص تزيد اعمارهم عن الخامسة عشرة بابحاث عبر الانترنت في آب/اغسطس مدخلين كلمة مفتاح او عدة كلمات عبر محركات بحث اي 95% من مستخدمي شبكة الانترنت اي بمعدل 80 عملية بحث لكل شخص ما مجموعه 61 مليار عملية بحث وفق كومسكور.
وتواجد العدد الاكبر في آسيا (258 مليون مستخدم للانترنت قاموا بعمليات بحث) وتلاهم الاوروبيون (206.3)، اما العدد في اميركا الجنوبية فلم يتجاوز 50 الفا وفي الشرق الاوسط 30 الفا.
واجريت 37 مليار عملية بحث اي 60% في المجموع عبر الصفحات المتعددة اللغات للمجموعة الاميركية "غوغل" بينهم خمسة مليارات عبر فرعها "يوتيوب" لتسجيلات الفيديو.
وحل في المرتبة الثانية محرك البحث الاميركي "ياهو!" مع 8.5 مليارات عملية بحث اي 14% من مجموع عمليات البحث.
اما في المرتبة الثالثة فاتى محرك البحث الصيني "بايدو" الملقب بغوغل الصيني الذي استخدم في 3.3 مليارات عملية بحث اي 5.4% من المجموع وتلته مايكروسوفت اكبر شركة برمجيات في العالم الذي استقطب محرك البحث التابع لها "لايف سيرتش" 2.1 مليار عملية بحث (3.4%). وحل وراء مايكرسوفت مباشرة محرك البحث الكوري "نافير" مع ملياري عملية بحث.
ووضعت كومسكور في لائحتها كذلك موقع "اي باي" للمبيعات حيث اجريت 1.3 مليار عملية بحث.
ودراسة كومسكور تشمل فقط عمليات البحث عبر الانترنت من المنزل او اماكن العمل وتستثني الاماكن العامة مثل مقاهي الانترنت الامر الذي يخفف جدا من ثقل مستخدمي الانترنت في اميركا الجنوبية.
وشدد بوب ايفينز المسؤول عن الاسواق العالمية في شركة كومسكور ان "الحجم الكبير لعمليات البحث عبر الانترنت في العالم يوفر عددا هائلا من فرص التسويق على المستويين العالمي والمحلي".
واضاف "رؤية محركات بحث اسيوية مثل الصيني بايدو والكوري نافير تحتل مراتب قريبة من مجموعات مثل غوغل وياهو تظهر ان عمليات البحث اصبحت ظاهرة عالمية".