ليبيا تعتزم خصخصة بنك الوحدة مع شريك استراتيجي

بنك ليبيا المركزي يخطو خطوات واسعة نحو الخصخصة

طرابلس - قال بنك ليبيا المركزي الاثنين انه عرض للبيع حصة في خامس أكبر بنك في البلاد من حيث اجمالي الاصول.

واختار البنك شركة روتشيلد اند سي للقيام بدور المستشار المالي بخصوص عملية بيع حصة أقلية في بنك الوحدة كخطوة أولى ويمكن زيادتها الى 51 في المئة فيما بعد.

واضاف بنك ليبيا المركزي "يسعى المصرف المركزي الى خصخصة مصرف الوحدة نيابة عن صندوق التنمية الاجتماعية الاقتصادية (يملك الصندوق حاليا 73 في المئة في مصرف الوحدة) وذلك من خلال بيع 19 في المئة من الحصة المملوكة لصندوق التنمية الاجتماعية الاقتصادية ونقل حقوق الادارة الى شريك استراتيجي".

وحدد البنك المركزي 31 اكتوبر/تشرين الاول موعدا نهائيا لتلقي عروض ابداء الاهتمام.

وقال "وسوف يتم منح الشريك الاستراتيجي الحق في زيادة نسبة أسهمه الى 51 في المئة في المدى المتوسط".

وفي يوليو/تموز اختارت الحكومة الليبية بنك بي.ان.بي باريبا كشريك استراتيجي في بنك الصحارى في أول اتفاق بخصوص عملية خصخصة جزئية في البلاد حسبما أعلن البنك.

وأضاف البنك المركزي انذاك أن بي.ان.بي باريبا عرض 145 مليون يورو (197 مليون دولار) لشراء حصة 19 بالمئة مقدرة قيمة البنك بما يعادل 3.6 أمثال قيمته الدفترية الحالية.

وبموجب الصفقة يسيطر بي.ان.بي على الادارة كما يحق له زيادة حصته الحالية الى 51 بالمئة في غضون ثلاث الى خمس سنوات.

وجاء بيع البنك في اطار خطط لتعزيز دور القطاع الخاص في اقتصاد يهيمن عليه النسق السوفيتي ويكبله الروتين والبنوك العتيقة والاجهزة المدنية المكتظة بالموظفين وقواعد الضرائب والجمارك والنظم المالية المعقدة التي تحد من الاستثمار الاجنبي.