السعودية تحقق فائضا قياسيا يصل إلى 77 مليار دولار في ميزانيتها عام 2007

ارتفاع اسعار النفط ينعكس ايجابا على الاقتصاد السعودي

الرياض - قالت وكالة الانباء السعودية نقلا عن بيانات لمؤسسة النقد العربي السعودي (البنك المركزي) ان المملكة حققت فائضا قياسيا في الميزانية بلغ 290 مليار ريال (77.3 مليار دولار) في العام الماضي وان اقتصادها نما بمعدل 4.3 في المئة.

وجاء الفائض أعلى بنسبة 9.4 في المئة من تقدير وزارة المالية الذي نشر في ديسمبر\كانون الاول الماضي وبلغ 265 مليار دولار. وكانت الوزارة توقعت أن يبلغ نمو الناتج المحلي الاجمالي للمملكة 4.2 في المئة.

ونشرت البيانات النهائية الثلاثاء في التقرير السنوي لمؤسسة النقد العربي السعودي (ساما).

ولم يذكر التقرير شيئا عن التضخم الذي ارتفع الى 3.83 في المئة في يوليو\تموز بعد أن تسبب انخفاض قيمة الدولار في رفع قيمة الواردات الغذائية وارتفاع الايجارات بأسرع وتيرة منذ عام 2004 على الاقل.

وقال التقرير ان القطاع الخاص شهد أكبر نمو منذ 25 عاما اذ نما بنسبة 6.4 في المئة بينما نما القطاع الحكومي بنسبة 6.1 في المئة لأسباب أهمها الاستثمارات الاجنبية والمحلية الضخمة.

وشهد الاقتصاد السعودي تحسنا كبيرا في السنوات الاخيرة بسبب ارتفاع أسعار النفط العالمية الى مستويات قياسية.

وحققت المملكة فائضا في ميزان المدفوعات للعام الثامن على التوالي بلغ 371 مليار ريال في العام الماضي.