التحالف: سقوط 130 قتيلا في معارك طاحنة مع طالبان

المعارك تتصاعد وتيرتها في جنوب أفغانستان

كابول - اعلن التحالف الدولي وقوات حلف شمال الاطلسي ان حوالي 130 مسلحا من طالبان وجنديا اجنبيا قتلوا في اشتباكين منفصلين اسفرا عن معارك كثيفة في جنوب افغانستان.
وفي ولاية هلمند اندلعت المعارك الثلاثاء خلال دورية مشتركة لجنود افغان والتحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة في قرية ريغاي في منطقة موسى قلعة التي "يريدون تخليصها من وجود الطالبان" بحسب بيان.
وسقطت هذه المنطقة بايدي المسلحين مطلع شباط/فبراير بعد ان سلمت قوات التحالف السلطة فيها الى زعماء القبائل. ثم ما لبث ان استولى عليها الطالبان.
واكد المتحدث باسم التحالف الميجور كريس بلشر ان "النهاية باتت قريبة للطالبان الذين يعتقدون ان موسى قلعة تفلت من قوات الجمهورية الاسلامية الافغانية".
وخلال المعارك التي استمرت طوال النهار هاجم عشرات المسلحين القافلة انطلاقا من خنادق عدة حيث اطلقوا النار من اسلحة خفيفة ورشاشات ومدافع الهاون وقاذفة صواريخ ار بي جي فيما كانوا يتلقون التعزيزات تباعا.
واضاف المصدر نفسه ان "التقديرات الاولى للقيادة على الارض تشير الى سقوط اكثر من 61 قتيلا من المتمردين". وقال ان "عنصرا من التحالف قتل واصيب اربعة اخرون بجروح" بدون ان يحدد جنسية الضحايا.
وبعد ساعات، وقع حادث مماثل في ولاية اروزغان على الحدود مع هلمند شمالا، شاركت فيه القوة الدولية للمساعدة على ارساء الامن (ايساف) التابعة لحلف الاطلسي.
وقتل حوالى 65 متمردا خلال المعارك التي تطلبت تدخلا للمدفعية الثقيلة والطيران كما اعلنت ايساف.
وقال المصدر نفسه ان ثلاثة مدنيين "قد يكونوا اصيبوا بجروح في تبادل لاطلاق النار مع العدو وتم نقلهم الى مستشفى عسكري" بدون الاشارة الى اية خسائر في صفوف العسكريين الافغان وايساف.
وفي الاجمال قتل 173 جنديا اجنبيا هذا العام في افغانستان معظمهم في معارك.
من جهة اخرى اعلنت القوة الدولية للمساعدة على ارساء الامن (ايساف) التابعة للحلف الاطلسي ان احدى مروحياتها انقلبت الثلاثاء لدى محاولتها الهبوط في قرية بولاية بغديس غربا.
وكانت المروحية تحاول استعادة شرطيين افغانيين اصيبا بجروح بالغة في انفجار قنبلة. وهذه المهمة انجزتها في نهاية المطاف مروحية اخرى نقلت الجريحين وافراد طاقم المروحية المتضررة.
واخيرا قتل متمردان الثلاثاء في قنبلة كانا يحاولان وضعها على طريق في ولاية غزني (جنوب) كما اعلنت وزارة الدفاع الاربعاء.
واضاف المصدر نفسه ان قوات الامن الافغانية اعتقلت اكثر من 36 عنصرا من طالبان، بينهم 16 جريحا، في حادثين الثلاثاء في ولايتي باكتيا (شرق) وورداك (وسط).
وتشن طالبان التي اطاح بها تحالف دولي بقيادة الولايات المتحدة في نهاية 2001، تمردا اوقع الاف القتلى منذ ست سنوات.