قصائد التفاح والعناب والآحاد وأشياء أُخر

شعر: عزت الطيرى
رفض للواقع

العناب بعضُ
من وَلَع السيدةِ العذبةِ
وعبير تأنٌقها
وبكاءُ الولدِ العاشق
وحنينِ يمام
للأبراج الصعبة في التيهِ ..
ووسوسة الورد ِ
اختلطوا
في الليل جميعا
وامتزجوا
صاروا ..
ثمرات العنّاب
تفاح
التفاح الصابر
في الأقفاص الرطبة
يبكي
فقدان الغصن الدافىء
وعناق الشمس اليومي
لأغصان مَحَبتهِ تفاح 2 ومضٌ
من شهوتنا
يتسلق غصن الشجرِ
ويلون
خد التفاح تفاح 3 صمت التفاحة
في قفص البائع
رفض للواقع
وحنين
للحلم الراقص
في
فرح الأغصان تفاح 4 هرَبَتْ
ثمرات التفاح
من قفص البائع
وتسلّقتِ الشجرة الأحد الأحد
الأحد المتوحد
في وحدته البيضاء
وحيدا
النائم كالوردة
بين السبت
وبين الاثنين
والسابق
أربع دهشتهِ
بحصانين
والذاهب نحو خميس
بثلاثة أحلام ..
الأحد المقدام؛ الهمام
الأحد الطيب والحساس
الأحد المفعم برنين الاجراس,
صباحا,
وخروج النسوة؛
يسبقهن العطر الملتاس الهسهاس,
إلى بهو القداس
الأحد المتقطر حزنا
من شر خطايا الخناس
الأحد الأسطورة
قالت ألقاك
هنالك …
عند النافورة
في صبح الأحد
تمام العاشرة المشطورة
بسيوف الوقت المبهورة
لكن الأحد يجيء
ويتبعه أحدٌ واثنان
والنافورة
تعبت من رشرة الماء
وكفت عن بث الألوان
وشوارع غبطتها جفت
وتبدل عطر النسوة
في طرق القداسِ,
إلى أبخرة ودخان
الأحد الكذاب الخوّان
الأحد الهازم فرحتنا
والحاصد حنطتا
في غير أوان
الأحد الملعون بكل
لسانٍ,
في كل مكان
الأحد القادم بالعطش وبالجوع
الأحد الأسوأ
أيام الأسبوع رائحة ذبلت
وردات الليل
وفاحت
بعبير
ذبول
بتنامي عكسية إن شرقتِ بفرحك
سأغرب بدموعي
إن يممتِ البحر
أيمم صوب اليابسة ..
وإن قلت
تعال
لكروم
ومواسم عطر قروىّ
وشموس لم يدهس غبطتها
في الليل
أفولُ
سأجيء
ولكن
لا مرأة
أخرى
في التو
تقولُ احذري أيتها القاسية الباذخة الظلم
المتألهة بملك جمالك
وبعرش نضارتهِ
يسبقه الخيل
وتعقبه الجولاتُ
بعد سنين ما
لن ترحمك
المرآة ُ موسيقي لا خلخال َ
بساق عذوبتها
لا ذهب يصلصلُ
َفِلمَ الضجة
والجلجلة الكبري
وهدير الموسيقى
حين
تسير ُ ولا ولا رنين دمعة
ولا هسيس رغبة
ولا فحيح شهوة بيضاء
يصطلي بها
فؤاده
أو أي شئ ما ..
لكنه
مازال نابضا
بدون رغبة ٍ
أو شهوةٍ بيضاء
أو رنين دمعة
أو أي شئ
ما !! جوع في نهديكِ القمح
وكفي
عصفور !! تقوى سأصلي
بوضوئك !! وإذا وإذا عطش
استدعاها
في الوهم
فتسقيه
حليبا عذبا
من نهر
هواها !!
وإذا جاع
استدعاها ..
..
وإذا مات
- من الوجد -
بكاها !! عزت الطيري ezzateltairy@yahoo.com