رمضان شهر الازياء الشعبية في المغرب

احتفاء خاص برمضان في المغرب

الرباط - مع قدوم شهر رمضان يعود الكثير من الرجال والنساء في المغرب الى ارتداء الثوب الطويل المطرز ذو الاكمام الفضفاضة وغطاء الرأس والمعروف باسم "الجلابة".

ويرتدي المغاربة الجلابة في المناسبات الدينية والاعياد وأيام الجمعة. لكن مع قدوم شهر رمضان تكون العودة الى التقاليد الاسلامية والوطنية الامر الذي يعني تخلي الكثير من الرجال والنساء عن الملابس الغربية وارتداء الجلابة في أماكن العبادة والتجمعات العائلية.

وذكر صاحب مكتبة مهتم بالتراث المغربي يدعى محمد الوالي العلمي أن ارتداء الجلابة في رمضان له مغزى ديني وثقافي.

وقال العلمي "القرآن الكريم ينص على أنه يجب على المسلم أن يرتدي أحسن لباسه وأن يضع نفسه في أحسن صورة قبل الذهاب الى المسجد فكيف بك بالنسبة لشهر رمضان الذي يعتبر أفضل الشهور".

وبالرغم من أن المغرب يقع في مفترق للطرق بين أوروبا والعالم العربي، يحرص المغاربة على الحفاظ على هويتهم في الملبس.

وقال صاحب متجر في الرباط للازياء التقليدية المغربية يدعى خليل العلمي "لا يمكن للباس التقليدي أن يندثر نهائيا وهذا أمر مسلم به بغض النظر فعلا عن أسعاره التي ارتفعت مؤخرا بسبب جودة العمل والاتقان وكذلك جودة الثوب المستعمل. لكن رغم كل هذه العوامل لا زال هناك اقبال عليه وبالخصوص في المناسبات الدينية كشهر رمضان أو عيد الفطر أو عيد الاضحي ويبقى رمزا للشخصية المغربية".

وذكرت مصممة الازياء التقليدية المغربية وفاء الازرق أن ارتداء الزي التقليدي في رمضان يكون نوعا من الاحتفال.

وقالت "تلبس الجلابة المغربية في غير شهر رمضان. لكن الاقبال يكون كثيرا عليها في هذا الشهر لان الانسان يرتديها ليذهب الى المسجد أو الى زيارة الاهل".

وترتبط الجلابة في العادة بالحذاء المغربي التقليدي ذي الطرف المدبب والنعل اللين والذي يزيد الاقبال أيضا على شرائه في شهر رمضان. وترتفع مبيعات متاجر الاحذية التقليدية في السوق القديمة بالرباط من "البلغة" الصفراء التي يرتديها الرجال و"الشربيل" الذي يتوفر في مجموعة كبيرة من الالوان وترتديه النساء.

وقال صاحب دكان لبيع الاحذية التقليدية في الرباط يدعى محمد الفاتح "المغاربة يشترون الاحذية التقليدية في رمضان. لكن الاقبال يتزايد عليها خلال الاسابيع الاخيرة من هذا الشهر".

ويرتدي الرجال الجلابة البيضاء ومعها الطربوش الاحمر اللون. بينما تفصل الجلابة الخاصة بالنساء من أقمشة مختلفة الالوان ويرتدى معها وشاح لتغطية الرأس.