مقصُّ الرقيب يعيث فساداً في 'نقطة نظام'

القاهرة ـ من رياض ابو عواد
عامر: الرقابة اخفت معالم المجازر الاسرائيلية

اتهم مؤلف مسلسل "نقطة نظام" كاتب السيناريو محمد صفاء عامر السبت جهات رقابية بحذف مشاهد وحوارات كاملة من مسلسله الذي يعالج موضوع الاسرى المصريين الذين يشتبه في انهم دفنوا احياء في حرب 5 حزيران/يونيو 1967.
وقال عامر ان "المسلسل الذي يعرض أمامك ليس سوى ما ارادته الرقابات المتعددة على الابداع الفني بحيث لم يبق اي مشهد يدل على المجازر التي ارتكبتها القوات الاسرائيلية ضد الاسرى المصريين".
واضاف عامر "كانت هذه الرقابة ملكية اكثر من الملك متجاهلة ان قادة اسرائيليين اشاروا الى حوداث قتل الاسرى المصريين وفي بعض الحالات دفنهم احياء حتى انهم صنعوا فيلما عن ذلك هو 'روح شيكيد' الذي أثار أزمة في مصر وفي اسرائيل الا ان الرقابة كانت وكانها تدافع عن اسرائيل التي تدين نفسها".
ورفض عامر تحديد الجهات الرقابية التي يقصدها.
واوضح انه "عمل في تأليف المسلسل ضمن خطين دراميين أولهما موضوع مذبحة الاسرى المصريين والثاني موضوع الفساد الحكومي فأبقت الرقابات على الخط الدرامي المتعلق بالعلاقات الشخصية العاطفية وموضع الفساد الحكومي وألغت كل ما يتعلق بالخط الاول فجاء المسلسل خلال عرضه مرتكزا على ساق واحدة ورغم انه صالح للعرض الا انه لا يعبر عن حقيقة العمل".
واكد ان الرقابة التلفزيونية كانت قد رفضت تصوير مشهد دفن اسرى مصريين احياء اثر الانتصار الاسرائيلي السريع في حرب حزيران/يونيو كما حذفت خطوط حوار كثيرة حول التطبيع بين بطل المسلسل صلاح السعدني والشخصيات الاخرى في المسلسل.
وعزت الرقابة التلفزيونية إصرارها على حذف المشاهد والحوارات الى "ضرورة الحفاظ على ثقافة السلام التي تدعمها الدولة وتدعو اليها حتى يحقق المسلسل الرسالة المرجوة بنشر ثقافة السلام" حسب عامر.
والى جانب السعدني يشارك في بطولة هذا المسلسل الذي اخرجه احمد صقر بوسي وعبد الرحمن ابو زهرة وكريمة مختار وحسن كامي.
وقالت الناقدة علا الشافعي انه "اضافة الى ما تعرض له هذا المسلسل، الذي يطرح قضية مهمة وهي قضية قتل الأسرى، من ظلم بحذف الكثير من مشاهده فان ادارة البرامج في التلفزيون عملت على زيادة هذا الظلم".
واوضحت ان ادارة البرامج اختارت "عرضه على قنوات نسبة المشاهدة فيها ضعيفة وحددت توقيتاً غير ملائم للعرض وليس ضمن عروض فترة الذروة في نسبة المشاهدين على القناتين الاولى والثانية" المصريتين.
من جانبه اعتبر الناقد طارق الشناوي ان المسلسل ليس سوى "عمل استهلاكي على مستوى حرفة الكتابة والاداء لتمضية مساحات زمنية وبيعها في رمضان".