مورينو يرحل عن تشيلسي بعد سجل حافل بالانجازات

نهاية مسيرة من النجاح

لندن - قال نادي تشيلسي الذي ينافس في الدوري الانكليزي الممتاز لكرة القدم الخميس ان البرتغالي جوزيه مورينيو ترك تدريب الفريق باتفاق الطرفين بعد ان قاده في ست مباريات فقط في الدوري في الموسم الجديد.

وقال تشيلسي في بيان نشر بموقعه على الانترنت "اتفق تشيلسي وجوزيه مورينيو اليوم على انهاء العلاقة بينهما بالتراضي".

وجاء تأكيد تشيلسي بعد تقارير اعلامية قالت ان اللاعبين الكبار في تشيلسي ومن بينهم القائد جون تيري وصلتهم رسائل نصية بعث بها مورينيو يبلغهم فيها برحيله.

وتعاقد الملياردير الروسي رومان ابراموفيتش مالك تشيلسي عام 2004 مع مورينيو الذي كان عقده مع الفريق يمتد حتى عام 2010 وتعهد المدرب البرتغالي بانهاء هيمنة مانشستر يونايتد وارسنال على كرة القدم الانكليزية وجعل تشيلسي أفضل أندية اوروبا.

وجاءت بداية مورينيو المدرب السابق لبورتو البرتغالي مع الفريق اللندني هائلة حيث قاده للفوز بلقب الدوري في أول مواسمه في انجلترا وكان اللقب الاول لتشيلسي منذ عام 1955.

وكرر مورينيو هذا الانجاز عام 2006 لكنه فشل الموسم الماضي في تحقيق اللقب الثالث على التوالي بعد أن احتل المركز الثاني في الدوري خلف البطل مانشستر يونايتد.

كما فاز مورينيو مع تشيلسي بلقبين في كأس رابطة الاندية الانكليزية وكأس الاتحاد الانكليزي وحقق انجازا رائعا حيث لم يخسر الفريق تحت قيادته في أي مباراة في الدوري على أرضه.

لكن المدرب البرتغالي فشل على الصعيد الاوروبي وهو عجل برحيله على الارجح.

وخسر تشيلسي مرتين امام ليفربول في الدور قبل النهائي لدوري أبطال اوروبا كان اخرها الموسم الماضي وكانت بركلات الترجيح.

وبدأت شائعات تتردد الموسم الماضي عن نفاد صبر ابراموفيتش على مورينيو ومطالبته بتقديم الفريق لكرة قدم هجومية أكثر.

وبدا أن ضم تشيلسي للهداف الاوكراني اندريه شيفشينكو وهو صديق مقرب لابراموفيتش من ميلانو الايطالي قد تسبب في انشقاق بين المدرب والمالك.

وبدأ تشيلسي الموسم بطريقة سيئة فخسر خارج ملعبه أمام استون فيلا وتعادل بدون أهداف مع بلاكبيرن روفرز على ملعب ستامفورد بريدج السبت الماضي ليحتل المركز الخامس.

وعبر مورينيو عن حظه العثر بطريقته المعتادة.

وقال مورينيو "لا يمكنك عمل طبق البيض دون أن يكون لديك بيض" في اشارة الى لاعبيه المصابين فرانك لامبارد لاعب منتخب انجلترا وديدييه دروجبا قائد منتخب ساحل العاج ومايكل بالاك قائد منتخب المانيا.

وكان التعادل المخيب للامال للفريق على أرضه الثلاثاء أمام روزنبورج تروندهايم النرويجي في افتتاح مبارياته بدور المجموعات لدوري أبطال اوروبا في مباراة لم يحضرها سوى 25 ألف متفرج نقطة النهاية لمرحلة رائعة في تاريخ تشيلسي لكن مورينيو سيترك الفريق اللندني وهو يحتفظ بسجل رائع.

ففي 120 مباراة خاضها تشيلسي تحت قيادة مورينيو في الدوري فاز الفريق في 85 وتعادل في 25 ولم يخسر سوى في عشر مباريات فقط.